أوضح المعتقل البحريني "المدافع عن حقوق الإنسان" ناجي فتيل أسباب استمرار إضراب سجناء البحرين عن الطعام، مسلطاً الضوء على المطالب المحقة للسجناء في ظل تزايد انتهاكات حقوقهم الأساسية داخل السجن.


وخلال رسالة صوتية، ناشد المعتقل ناجي فتيل المؤسسات الحقوقية الدولية بالقيام بدروها للضغط على سلطات البحرين لحماية السجناء من سلسلة الانتهاكات التي يتعرضون لها في السجن الانفرادي منها الإهمال الطبي والحرمان من الزيارة والعزل عن العالم الخارجي.


وحول السبب الرئيسي للإضراب، قال ناجي فتيل أنه يتمثّل بـ ” عزل الكثير من السجناء بحجة دواعي أمنية وإدارية”، إذ إنهم ينقلون المعتقلين الى السجن الإنفرادي لأتفه الأسباب، حيث يواجهون انعدام الرعاية الصحية والإهمال المتعمد والعزل عن العالم الخارجي والعقاب الجماعي. والحرمان من الزيارة أو التشمس في فناء السجن الخارجي.