كتب مراسل آسيا - بيروت

 اعلن لبنان عبر خارجيته عدم مشاركته في مؤتمر البحرين الخاص بصفقة القرن، حيث اشار الوزير باسيل ان سبب عدم المشاركة يعود لعدم مشاركة اصحاب العلاقة اي الفلسطينيين. 

فضلا عن وجود اراضي لبنانية لا يزال يحتلها الكيان الاسرائيلي.
 

كالعادة فان هكذا تصريحات تتسبب بعاصفة ردود فعل بين انصار الاحزاب اللبنانية. 

فقد رأى بعض مناصري المستقبل ان التيار الحر مرهون قراره لحزب الله والاخير لن يسمح بالمشاركة في ذلك المؤتمر، وهذه الخطوة ايضا هي نكاية بالمملكة السعودية ومساعيها لحل القضية الفلسطينية الى جانب الاشقاء وبما لهم من تأثير على الامريكي. 

هذا الرد استدعى سخرية ناشطين من الضفة الاخرى، حيث قال احدهم بأن الرياض واشقائها جميعهم رهائن للقرار الامريكي وارادة تل ابيب وفق ادعائه. 

فيما قال اخرون واين الشرف في المشاركة بمؤتمر هندسه جاريد كوشنر كرمى لعيني تل ابيب فباركه العرب، عدم المشاركة في المؤتمر هي وسام على صدر العهد القوي بحسب تعبيرهم.