قال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، إن نحو 330 ألف لاجئ سوري عادوا إلى بلادهم للعيش في المناطق المحررة من التنظيمات الإرهابية.


وأوضح صويو في كلمة خلال مشاركته في مأدبة إفطار بمدينة إسطنبول، أن القاطنين في مناطق درع الفرات وغصن الزيتون، يشعرون بالأمان والاستقرار.


واضاف صويلو أن القوات التركية المسلحة بالتعاون مع الجيش السوري الحر، تواصل عمليات مكافحة التنظيمات الإرهابية في الشمال السوري، وأن تلك العمليات تحقق نجاحات مهمة.