قال القيادي في حركة حماس الدكتور محمود الزهار أن التفاوض مع العدو هو آلية لتحقيق اهداف الناس وليس للاعتراف بالاحتلال او التنازل عن المبادئ .


وقال الدكتور الزهار بأن صواريخ المقاومة في غزة ليست وليدة اليوم بل كانت بدايتها مع ما سمي "بالصاروخ العبثي" ويجب أن تتطور لتصل الى ما وصلت اليه اليوم من قدرة وكفاءة وأنه لا بد من الاعداد الجيد للمستقبل بشكل منطقي.


ودعى الزهار الى أنه من واجب المقاومة أن تطور من نفسها على المستوى الفني والاداري ،محذرا من محاولات العدو للالتفاف حول اتفاقيات وقف اطلاق النار بشكل مستمر وأن بعض الدول العربية تعمل على تحريض الاحتلال على رفض الاتفاقيات لأنها ترى في قوة المقاومة تهديدا لوجودها.