وافقت الولايات المتحدة الأمريكية، على إعفاء ميناء شابهار الإيراني الذي يقع جنوب شرق البلاد من قائمة العقوبات ضد طهران، بطلب من الحكومة الأفغانية.

ونقلت الوكالة الرسمية الإيرانية، في وقت متأخر من مساء الثلاثاء، إن مساعدة وزير الخارجية الأمريكي لشؤون جنوب ووسط آسيا، "أليس ويلز" أبلغت وزير الخارجية الأفغاني وكالة "صلاح الدين رباني" بإعفاء ميناء شابهار من قائمة العقوبات الأمريكية على إيران.

ووصلت اليس ويلز العاصمة الأفغانية كابل، الأحد، بهدف دفع مسار مفاوضات السلام بين الحكومة الأفغانية وحركة طالبان المتشددة، حيث التقى الرئيس الأفغاني أشرف عني، والرئيس التنفيذي عبد الله عبد الله وأعضاء اللجنة المستقلة للانتخابات الأفغانية.

يذكر أن افغانستان تستفيد من ميناء شابهار الواقع جنوب شرق ايران لاستيراد وتصدير السلع بحراً، ويعد هذا الميناء من أكبر الموانئ الإيرانية غير الواقعة على مياه الخليج.

وهو الميناء الإيراني الوحيد الذي يحظى باستثناءات من العقوبات الاقتصادية التي أعادت الولايات المتحدة فرضها أحادياً في 2018.

وفي منتصف نوفمبر العام الماضي، كشف وزير النقل الأفغاني محمد حميد طهماسي في مقابلة مع وكالة مهر الإيرانية، أن افغانستان أجرت مفاوضات مع الجانب الأمريكي تمخض عنها قرار الولايات المتحدة المتمثل باعفاء ميناء جابهار جنوب إيران من العقوبات الامريكية.

وقال طهماسي "اعفاء ميناء جابهار من العقوبات الامريكية وهذه فرصة جيدة لكل من ايران والهند  وافغانستان لتعزيز علاقاتها الاقتصادية وزيادة مستوى الصادرات والواردات من هذا الميناء".