وعدت هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في عسير بالسعودية بكشف حقيقة فاتورة هاتف تابع لها، بلغت قيمتها 6 ملايين ريال، حال توافر تفاصيل عن الأمر.


وأشارت مصادر مطلعة إلى أن خطابا بعث من رئاسة الهيئة إلى الفرع للاستفسار عن مدى تأمين "خط" الهاتف من أي استخدامات خارجية أو استخدامات لا تخص الفرع من أشخاص مجهولين.


وجاء في استفسارات الهيئة، أن الطلب جاء "من الفرع للتأكد من صحة الفاتورة، وسلامة الخطوط، وعدم استخدامها من متطفلين. وهل هي فاتورة فرع واحد أم فروع عدة؟ وكم هي المدة التي صدرت فيها الفاتورة؟ وهل أصبحت ملزمة الدفع أم لا تزال هناك مراجعات لصحة الفاتورة بالمبالغ الفلكية؟"


من جهته، وعد المتحدث باسم هيئة عسير، علي محمد آل مرعي، بالرد، وقال: "بإذن الله نزودكم بالمعلومات في حال توافرها بشكل دقيق".


بدوره، اعتذر مدير إدارة الإعلام بشركة الاتصالات السعودية "stc" محمد الرشيدي، عن عدم التصريح، قائلا، إن "تلك بيانات عملاء أفراد أو مؤسسات خاصة أو حكومية، ولا يمكن الكشف عنها".


(1 دولار = 3.75 ريال سعودي)

المصدر: سبق