تمكنت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية في المغرب من توقيف خمسة أجانب يحملون جوازات سفر إسرائيلية.

 

وقالت المديرية العامة للأمن الوطني في بيان نشر تفاصيله موقع "هسبريس" المغربي، إن العملية تمت للاشتباه في تورط المعنيين بالأمر في الحصول على بطاقات هوية وجوازات سفر مغربية عن طريق التزوير.

 

وأضاف المصدر نفسه أن توقيف المشتبه بهم الخمسة يأتي في إطار مواصلة الأبحاث والتحريات في قضية الشبكة الإجرامية التي يتزعمها مواطن مغربي معتنق للديانة اليهودية.

 

وذكرت المديرية العامة أن عمليات التنقيط المنجزة كشفت أن اثنين من الأشخاص الموقوفين يشكلون موضوع نشرات حمراء صادرة عن "الإنتربول" تقضي بتوقيفهم دوليا.

 

وكانت الشبكة المذكورة قد تم تفكيكها في بداية شهر مارس 2019، بعد الاشتباه بتورطها في استصدار وثائق هوية مغربية مزيفة لفائدة مواطنين يهود من أصول غير مغربية.