تمنى النائب زياد الحواط، أن تبصر الحكومة النور في أسرع وقت ممكن، مشيراً الى أنّ "لا لبنان ولا اللبنانيين ولا الحياة اليومية والاقتصادية تحتمل المرحلة المتدهورة التي وصلنا اليها".

وقال حواط في حديث إذاعي: "لا يمكننا إنتظار القرارات والاجندات الخارجية والمطامع السياسية، كما ان الزبائنية السياسية أضرت بالسياسة اللبنانية وخصوصا في حقبة الاحتلال السوري الذي خلق زعامات وربط مصالح الناس بها".

 وجدد الحواط مطالبته ب"الحكومة الإلكترونية لأنها تسهل أمور الناس وتحد من الفساد، وتبعد السماسرة عن أبواب الإدارات".