أعلنت جماعة أنصار الله، استهداف تجمع لقوات التحالف العربي والقوات الحكومية المشتركة في الساحل الغربي لليمن، بصاروخ باليستي.


ووفقا لما نقلته قناة "المسيرة" اليوم السبت: "قصفت القوة الصاروخية تجمعاً كبيراً للغزاة و(المرتزقة) في الساحل الغربي بصاروخ باليستي من طراز بدر1 بي"، مؤكدة أن الصاروخ أصاب هدفه بدقة.


وكان الجيش اليمني أعلن أمس الجمعة، انطلاق عملية عسكرية هي الأولى من نوعها في محافظة صعدة منذ بدء الحرب، تشمل مديريات حيدان ومران وشدا والظاهر ومنطقتي الملاحيظ وضحيان، تنفذها أكثر من عشرة ألوية بقيادة لواء العروبة في 11 محورا


وتقود السعودية تحالف عسكريا عربيا في اليمن يقوم، منذ 26 آذار/مارس 2015، بعمليات لدعم قوات الجيش الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي لاستعادة مناطق سيطرت عليها جماعة "أنصار الله" في كانون الثاني/يناير من العام ذاته.


وبفعل العمليات العسكرية المتواصلة يعاني اليمن أسوأ أزمة إنسانية في العالم. إذ يحتاج 22 مليون شخص، أي نحو 75 بالمئة من عدد السكان، إلى شكل من أشكال المساعدة والحماية الإنسانية، بما في ذلك 8.4 مليون شخص لا يعرفون من أين يحصلون على وجبتهم القادمة.