دعا وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إلى تطوير الحوار الوطني بمشاركة كل القوى السياسية الرئيسية في اليمن وتحت رعاية الأمم المتحدة.

 

وجاء في بيان صدر عن الخارجية الروسية يتحدث عن محتوى برقيات التهنئة التي تبادل بها وزيرا خارجية روسيا واليمن بمناسبة الذكرى الـ90 لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، اليوم الخميس: "أكد لافروف من جديد ضرورة تطوير الحوار الوطني الواسع تحت رعاية الأمم المتحدة وبمشاركة كل القوى السياسية الرئيسية في اليمن".

وأشار البيان إلى أن عودة السلام إلى اليمن سيفتح الطريق أمام استعادة الاتصالات المتعددة الجوانب بين اليمن وروسيا.

وتابع أن الوزيرين أيدا أيضا ضرورة التغلب على الأزمة السياسية العسكرية في اليمن بأسرع وقت ممكن.

واندلع النزاع بين الحوثيين والحكومة اليمنية عام 2014. والحكومة اليمنية الشرعية تحظى بدعم التحالف العربي بقيادة السعودية التي تنفذ بشكل مستمر غارات على المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون.

المصدر: نوفوستي