أعلنت  الخارجية الروسية، أن أكثر من ألف مسلح غادروا المنطقة منزوعة السلاح في إدلب وتم سحب قرابة مئة وحدة تقنية قتالية.


وقالت الخارجية "حتى الآن، غادر أكثر من ألف مسلح المنطقة منزوعة السلاح، وتم سحب نحو 100 قطعة من التقنيات".


وأضافت "يوم 9 أكتوبر أفادت وسائل إعلام تركية عن سحب الأسلحة الثقيلة، ونحن حالياً نتأكد من هذه المعلومات عبر خبرائنا".


وكان وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، صرح اليوم بأنه لا يستبعد تأخر موعد تشكيل المنطقة المنزوعة السلاح في سوريا ليوم أو يومين.