اعلن الجيش ال​اسرائيل​ي أن ​إسرائيل​ مستعدة لفتح معبر القنيطرة مع ​سوريا​ من جانبها، عقب عودة قوات حفظ السلام الدولية بعد أربع سنوات من انسحابها.


واوضح ​الجيش الاسرائيلي​ في بيان، أن وزير الدفاع ​افيغدور ليبرمان​ "سمح بإعادة فتح بوابة الفا في معبر القنيطرة بين اسرائيل وسوريا بما يسمح للأمم المتحدة باستئناف نشاطها عبر المعبر بانتظار أن تعيد سوريا فتحه من جانبها".


واستأنفت ​قوات الامم المتحدة​ لمراقبة فض الاشتباك دورياتها في منطقة المعبر في آب بعد ان انسحبت منها في 2014 عند سيطرة فصائل مسلحة ترتبط بالقاعدة على المنطقة بعد ثلاث سنوات من بدء ​الحرب السورية​.


وعادت القوات الدولية إلى المنطقة بعد أن تمكنت القوات السورية مدعومة من روسيا من استعادة السيطرة على المنطقة القريبة من مرتفعات ​الجولان​ وإخراج الفصائل المسلحة من "منطقة خفض التصعيد".