الأحد 22 تموز 2018م , الساعة 03:53 صباحاً بتوقيت بيروت

إتصل بنا أعلن معنا عن آسيا أخبار الرئيسية

آخر الأخبار :



انتخابات 2018: أجواء إيجابية ودعوة للتصويت بكثافة

2018.04.14 03:56
Facebook Share
طباعة

غرّد النائب سليم كرم عبر حسابه الخاص على "تويتر"، قائلاً: "أجواء إيجابية بعد اللّقاء مع رئيس تيار "المردة" النائب سليمان فرنجية وقد وضعنا خطوطاً لمواكبة الأوضاع الانتخابية من كلِّ جوانبها السلبية منها أو الإيجابية واتفقنا على تجنّب كافة الشوائب داخل التحالف".
وتأتي هذه التّغريدة بمثابة تبريد للأجواء السلبية التي سادت أخيراً بين "المردة" وكرم المرشّح على لائحة "معاً للشمال ولبنان" في دائرة الشمال الثالثة (زغرتا – بشرّي – الكورة - البترون)، بعد أن تحدّثت معلومات عن أنّ تيار "المردة" سيوزّع أصواته التفضيلية على طوني فرنجية والنائب اسطفان الدويهي مقابل الاستفادة فقط من أصوات كرم لرفع حاصل اللائحة، ما اعتبره أنصار كرم طعنة بالظهر، وأحدث بلبلة على مواقع التواصل الاجتماعي بين مناصري كرم و"المردة".

الحريري يدعو للتصويت بكثافة
دعا رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري أبناء بيروت "للتوجه إلى صناديق الاقتراع في السادس من أيار والتصويت بكثافة للائحة "المستقبل لبيروت" لمنع اختراق قرار بيروت ومصادرته والمحافظة على هوية العاصمة".
كلام الحريري جاء خلال مأدبة عشاء أقامها النائب السابق بهاء الدين عيتاني على شرفه في منزله، بحضور رئيس الهيئات الاقتصادية محمد شقير وأفراد العائلة وشخصيات بيروتية.
وأكد الحريري أن "التنافس في العاصمة بيروت هو فعليا بين لائحة "المستقبل لبيروت" ولائحة حزب الله وحلفائه، أما اللوائح الأخرى فليس لها برنامج سياسي ولا إنمائي، وهي تخدم لائحة حزب الله لأنها تساهم في تشتيت الصوت البيروتي، لذلك لا بد من كثافة التصويت ورفع نسبة الاقتراع لمنع الفريق الآخر من اختراق قرار بيروت ومصادرته".
وقال: "البرنامج السياسي لتيار المستقبل معروف من حيث المبادئ والتنمية والإنماء والإعمار وموضوع السلاح ودور الدولة والاعتدال وحقوق بيروت والمحافظات، وبيت الوسط سيبقى مفتوحا أمام جميع المواطنين، قبل الانتخابات وبعدها، وسأكون على تواصل مع الجميع للوقوف على مطالبهم وتنفيذها".
ثم زار الرئيس الحريري منزل الوزير السابق سامي الخطيب واطمأن إلى صحته، في حضور صهره المحامي صائب مطرجي وأفراد من العائلة.

خليل وفياض: للمشاركة الكثيفة في الإنتخابات النيابية
أقامت اللجنة الإنتخابية لحركة "أمل" و"حزب الله" لقاء إنتخابياً في بلدة تولين قضاء مرجعيون، بحضور وزير المال علي حسن خليل، النائبين علي فياض وقاسم هاشم.
والقى خليل كلمة قال فيها: "نعيش اليوم، ذكرى بداية الحرب الأهلية المشؤومة عام 1975 وأنتم تعرفون، واهلكم الذين هاجروا من هنا الى بيروت يعرفون الضريبة التي دفعت نتيجة هذه الحرب، والتي كان فيها إمامنا العظيم، الأمام موسى الصدر، داعيا للوحدة وعاملا من اجل منع الانقسام الداخلي، والتقسيم في هذا الوطن، وهو الذي في ذاك الوقت الذي كانت تقدم فيه اطروحات انعزالية تقسيمية، تريد ان تفرق بين الناس على أساس الجغرافيا والدين والطائفة. رفع شعاره ان لبنان يجب ان يبقى الوطن النهائي لجميع ابنائه".
أضاف: "رغم كل الظروف والتضحيات بقينا رواد المقاومة مع العدو ورواد الوحدة الوطنية الداخلية. لهذا باختصار نحن عندما ندخل الى الانتخابات النيابية، ندخل تحت هذين العنوانين: عنوان مقاومة اسرائيل والبقاء على اهبة الاستعداد، مقاومين، وناسا، وجمهورا وجيشا، مستعدين لمواجهة هذا العدو الاسرائيلي".
وأكمل: "اليوم ندخل الى هذا الاستحقاق، ونحن نريد التمسك بهذا الموقف في مواجهة هذا العدو. وعلى خط آخر نريد الدفاع عن وطننا، ووحدته، والعيش الواحد فيه، ونريد تلاقي ابنائه على المصلحة الوطنية العليا. نلتقي تحت عنوان العمل من اجل تطوير نظامنا السياسي باتجاه دولة المواطنة، على حساب الدولة الطائفية والمذهبية التي تحمي الخصوصيات، لكنها لا تستطيع ان تؤسس لحياة وطنية خالصة. هذه هي عناوين معركتنا في الانتخابات النيابية المقبلة".
وختم داعياً الى "التصويت الكثيف ورفع مستوى المشاركة حتى يتحول السادس من أيار الى استفتاء". وقال: "لان المسؤولية اليوم استثنائية إضافية، لان هناك الكثيرين في هذا الوطن يريدون لنا ان نتراجع، وان يسجلوا علينا نقطة في عملنا السياسي، ونحن جادون بمنع هذا الامر، انطلاقا من اللعبة الديموقراطية. اليوم المطلوب ان نرفع نسبة التصويت في قضائي مرجعيون وحاصبيا الى أعلى المستويات".
بدوره، القى النائب فياض كلمة قال فيها: "ان ما حققناه على مستوى المقاومة والذي نحققه في هذه الأيام في إطار المعادلة في الدفاع عن الارض والدفاع عن الموارد، وحماية السيادة والوحدة الوطنية، إنما سنستقبله معا، كتفا بكتف، وارادة بارادة في سبيل ان نبني الدولة والمؤسسات. دولة المواطن اللبناني التي لا تميز بين مواطن ومواطن، الدولة التي تتطلع الى الامام دون ان تنزلق الى المعايير الطائفية والمذهبية".
وتابع: "لقد أطلقوا علينا تسمية "الثنائي الشيعي" وهذا الثنائي أيها الإخوة ليس شيعياً، إلا فقط من ناحية تركيبته الاجتماعية، لكن من ناحية المنطلقات والاهداف والتطلعات والبرنامج السياسي، هو تحالف وطني، نخوضه نحن وحلفاؤنا في سبيل ان نبني الدولة ومعالجة المشاكل الاقتصادية والاجتماعية وفي سبيل ان يكون هذا الوطن مصاناً وابياً وعزيزاً وحراً ومستقلاً. من هذا المنطلق نقارب الانتخابات النيابية المقبلة. نحن واثقون من النتائج، لكن هذه الثقة يجب الا تتحول الى عامل خمول او تراجع او تلاكؤ. نحن بحاجة الى كل جهد يبذله كل واحد، كل قرية وبلدة ومزرعة في سبيل ان نحول السادس من أيار الى يوم وطني يعاد فيه التأكيد على استفتاء المقاومة".
وختم: "لسنا خائفين كما ذكر سماحة الأمين العام، بل لأننا قلقون من موقع الحريص على ان نحافظ على كل إنجازاته وعلى الا يقدم للعدو ولأي كان على المستوى السياسي او غير السياسي".

ميقاتي: لبنان يجب أن يبقى مصاناً بعيداً عن المشاكل
في احتفال  تربوي حاشد نظمه قطاع العزم التربوي للمدارس المتفوقة في طرابلس بحضور المرشحين على "لائحة العزم" في طرابلس توفيق سلطان وميرفت الهوز، أكد الرئيس نجيب ميقاتي "أن  جهات أمنية وإدارية تمارس ضغوطا على الموظفين والمواطنين، من أجل خوض الانتخابات لصالح جهة معينة"، لكنه شدد على "أن المؤيدين والمحبين نفوسهم كبيرة، وليست ضعيفة، ولا يخضعون للضغوط المرفوضة وغير المقبولة بتاتاً". ودعا المسؤولين الى أن يتعظوا ويأخذوا العبرة من التجارب السابقة لأنه لا يصح إلا الصحيح".
 
وقال: "نحن نفتخر أنه عند تكليفي برئاسة الحكومة الأولى عام 2005،  قررت عدم الترشح للانتخابات النيابية، لأنني لا أريد المزج بين مسؤولياتي كرئيس للحكومة، ومسؤولياتي كمرشح للانتخابات. كما أنني طلبت من الوزراء أن يكونوا غير مرشحين للانتخابات. أما اليوم، فكيف نطالب رئيس البلدية بالاستقالة من منصبه قبل سنة  للترشح للانتخابات النيابية، في الوقت الذي يبقى الوزير في منصبه، ويستعمل مكاتب الوزارة لأغراض انتخابية؟ يجب أن نضع حداً لذلك."
 
وأضاف ميقاتي: "عندما ندعم التربية والطلاب، ونطالب بأن تعم ثقافة الوسطية، فلأننا نؤمن أن الاعتدال والتوازن هما الاساس في بنيان لبنان، كما علينا تعليم الطلاب والطالبات أدبيات الحوار، واللغة المهذبة والاعتراف بالآخر، التي يجب أن تسود بين الجميع، حتى الخصوم".
 
وقال: "بعد انعقاد مؤتمر "سيدر1"، فاننا نهنئ الدولة اللبنانية والحكومة على القيام بهذا الدور، خاصة وأن الفائدة تعود على لبنان، بصرف النظر عن وجودنا في السلطة أو عدمه. ولكن علينا ان نرى الحقيقة كاملة . لقد عقدت عدة مؤتمرات في السابق، وتخللتها وعود كثيرة كانت دائماً  تذهب سدىً. وما نأمله هو الحرص على المتابعة وحسن التنفيذ بشفافية كاملة، لكي لا يحصل أي التباس، ولا تكون المرة الأخيرة التي يعد فيها أحد بتقديم أي شيء للبنان".
 
وتابع ميقاتي : "سياسة النأي بالنفس التي اعتمدناها في أصعب الظروف، هي التي حمت لبنان، واليوم يسارعون إلى تبنيها. وهذه السياسة لا تكون من جانبنا فقط، بل على الدول الأخرى أن لا تورط لبنان، او تستعمل أراضيه أو أجواءه في أي أمر. لبنان يجب أن يبقى مصاناً، بعيداً عن المشاكل لأن وضعه حساس جداً، لا يسمح له بالدخول في اية حروب في المنطقة".
 
حفل الميناء
وفي حفل عشاء تكريمي لعائلات الميناء بحضور  المرشحين على "لائحة العزم: السيد توفيق سلطان ،الدكتور محمد الجسر، الدكتورة ميرفت الهوز، قال الرئس ميقاتي :انني واثق  بأن صوتكم في السادس من أيار، سيكون لـ"لائحة العزم"، وسيصدح في كل مكان، متجاوزاً الاتهامات التي تصدر يومياً، والتي لا نعطيها أي اعتبار، لأنها أكاذيب مكشوفة. حين قلنا أننا لا نقبل الوصاية ولا المرشحين المستوردين من الخارج، أغضبهم هذا الكلام، ولكن تأكد لي  اليوم أكثر من أي وقت مضى، أن مرشحيهم لا يعرفون طرابلس مطلقاً. انهم يعيشون الخوف من "لائحة العزم"،ولذلك فكل  الهجوم عليها، وكل الضغوطات تسخر ضدها  سواء من الأمن، أو الأجهزة الإدارية  للضغط على جمهور العزم، ولكنهم لا يعرفون أن نفوسكم عالية وكبيرة، وأن لا أحد سيتأثر باي ضغط . نحن أبناء الدولة العادلة المتوازنة مع جميع المواطنين، ولا نقبل أن نشهر بدولتنا بشكل من الأشكال، وما نشهده ليس من سمات الدولة التي نطمح لها. في هذه الانتخابات، كل مواطن طرابلسي سيقول كلمته ويعطي صوته، ومن المؤكد أن صوتكم سيكون لـ"لائحة العزم".
 
الجسر
وألقى الدكتور الجسر كلمة قال فيها: آن الأوان أن نستعيد قرار طرابلس وكرامة طرابلس وأن لا ندع أحداً من خارج المدينة يفرض علينا أي قرار. لن نستطيع أن نحقق أهداف المدينة وحقوقها والمشاريع الإنمائية فيها، إن لم تكن الكلمة نابعة منكم، من طرابلس. لذلك ندعوكم في السادس من أيار للتصويت لهذه اللائحة بكثافة، لتحصل على أكبر عدد من المقاعد. هذه المدينة الكريمة، مدينة الميناء، لها في قلبي مكانة كبيرة جداً. لم أترك أي شارع أو درب صغير فيها، إلا مررت فيه، ولا زالت في القلب والوجدان. فهبوا أيها الكرام في السادس من أيار للتصويت لـ "لائحة العزم"."
 
سلطان
أما السيد  توفيق سلطان فقال" الخطابة بلاغة، والبعض الآخر يرى فيها استمالة للجماهير، وهناك الكثير من الناس متشوقين لسماع رد على السخافات التي تطال مدينتنا من خلال التطاول على لائحة العزم ولكننا ننظر إلى الأعلى، وليس فقط إلى الأسفل. رئيسان للحكومة، سعد الحريري وتمام سلام  وقفا يقاتلان  ويخاطبا الناس ويثيرا حميتهم، للحفاظ على استقلال قرار بيروت. فإذا كانوا وهم في الحكم، يخافون على قرار بيروت، فمن باب أولى أن يكون  أهل طرابلس المهمشين والمنسيين،  أكثر حرصاً على مصالحها.  الناس الذين يعبئون الشارع للحفاظ على قرار بيروت، عليهم أن يحترموا أهل طرابلس وقرار طرابلس. الميناء يمكن أن تكون أفضل المدن. لقد سميت المدينة باسم الميناء رغم أنها لم تكن تضم مرفأ منذ مئة عام، واليوم أصبح فيها مرفأ للصيادين. لأول مرة نرى رأس المال الطرابلسي يتواجد من خلال مشاريع توفر فرص عمل، ويقوم بها الرئيس ميقاتي وفاء لتراث جده المرحوم عبد الله غندور، الذي كان يملك معامل عند مدخل المدينة، توظف آلاف العمال. وعلى أمل أن يتمكن الحفيد نجيب ميقاتي من إعادة مجد طرابلس بتأمين فرص العمل لأهل الميناء وطرابلس والشمال.
 
أضاف: لن ننتظر منة من أحد، ولنا حقوق في ذمة الدولة، ولكن طرابلس كانت تخدم نفسها بنفسها. هل من المعقول أن تضع مجموعة طرابلسية ربع مليار دولار كاستثمار من أجل تأمين الكهرباء، ويأتي أحدهم ليعطلها؟ لقد طلب رئيس الجمهورية تسمية المعطلين بالأسماء، ونحن نقول ان الوزير جبران باسيل هو من يعطل مشروع الكهرباء . هناك فضائح كبيرة، ولقد سمعت الرئيس نجيب ميقاتي يشيد بمؤتمر سيدر، ولست معترضاً على ما قاله، ولكني أقول إن في هذا المؤتمر شوائب، أولها المس بالكرامة الوطنية، فعند الرأي العام الدولي، رأي سائد بأن المسؤولين سارقون. فنصف الوزراء في حكومة استعادة الثقة يتهم النصف الآخر، وقانون الانتخابات الذي وضعوه ويشرفون عليه،  يهاجمونه هم  وهذا ما قلته للرئيس سعد الحريري. هناك فرصة ثمينة لطرابلس ولبنان، ولا أحد يظن أننا ننتظر عدد النواب الذي سنحصل عليه، بل إننا نخشى ان تخترق لائحتنا، لأن ذلك يعني خرقاً لطرابلس نفسها. فالجهد والقرار لكم".
 
الهوز
وقالت الدكتورة ميرفت الهوز: دولة الرئيس، نحن معك لاستعادة قرار طرابلس، وسنعمل على مواجهة المرشحين الهابطين بالمظلات على المدينة، والذين لا يعرفون أزقتها وشوارعها، ولا أحياءها. أنا لكم، أنا منكم، وسنصوت يوم السادس من أيار للائحة،  بصحبة كل من نعرفهم، لنتمكن من إيصال كتلة تعمل على تحقيق أمنياتكم. نقول لكم، إننا معكم ليس فقط يوم الانتخابات، إنما قبله وبعده، بتصويتكم كلكم".
 
معرض الكتاب
وزار الرئيس  ميقاتي معرض الكتاب الرابع والأربعين، الذي تنظمه ‏الرابطة الثقافية في معرض رشيد كرامي الدولي في طرابلس. ‏
 
وقال على هامش الزيارة :ليست ‏هذه المرة الأولى، وستكون طرابلس كل سنة محطة ومنارة للكلمة الطيبة، ‏لنثبت يوماً بعد يوم أنها مدينة الثقافة، والرابطة الثقافية التي ترعي هذ الأمر، ‏نتمنى أن تبقى متجددة ودائمة النشاط". ‏
 
وتوقف  في جناح الأسير يحيى سكاف، المعتقل في السجون ‏الإسرائيلية منذ العام 1978، حيث دون رسالة جاء فيها:‏" ساعات وأيام وسنوات وعقود مضت، ونحن نبحث عن الحقيقة، والحقيقة ‏واضحة مع طلوع كل شمس، وهي أن الغدر والمكر الإسرائيليين موجودان ‏في كل ثانية وعلى مر الوقت، منذ اغتصاب أرض فلسطين. ولكن بأمثال ‏يحيى سكاف، الأسير المناضل، فلسطين ستبقى وطن الحرية والعروبة"

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق:
* الاسم  
   البريد الالكتروني  
   العنوان  
* التعليق
* اكتب ناتج 4 + 8
 
منبر آسيا المزيد ...   ثقافة وفن المزيد ...   إقتصاد المزيد ...   رياضة المزيد ...   صحة وجمال المزيد ...  
شاهد المزيد
ألبوم الصور
بالفيديو: كارثة بيئية تصيب بحيرة القرعون بالفيديو: ماقصة الاشكال في الشياح؟ اشتباكات بين عائلتي الجمل وجعفر في الهرمل الأسد: سأزور إيران قريباً مجدداً.. أهالي الموقوفين الاسلاميين يعتصمون في طرابلس بالصورة: اعتصام  لموظفي "سعودي أوجيه" في طرابلس بالصور: سقوط طائرة إسرائيلية في جنوب لبنان بالصور: اغتيال نائب مسؤول الأمن الفلسطيني داخل مخيم المية ومية للمرة الأولى.. قاتل الإلكترونيات في سوريا!! صورة: انتهاكات السعودية في اليمن 11 آذار 2018