الجمعة 13 كانون الأول 2019م , الساعة 08:18 صباحاً بتوقيت بيروت

إتصل بنا أعلن معنا عن آسيا أخبار الرئيسية

آخر الأخبار :



روحاني من أنقرة: لا حل عسكري للأزمة السورية

2018.04.04 03:40
Facebook Share
طباعة

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم الأربعاء، أنه لا حل عسكري للأزمة السورية، داعياً في الوقت ذاته إلى احترام السيادة الوطنية لسوريا.


وأوضح روحاني في كلمة له خلال القمة الثلاثية مع نظيره التركي رجب طيب اردوغان والروسي فلاديمير بوتين في أنقرة لبحث الأزمة السورية، إنه "الأزمة السورية لاتُحل عبر الطرق العسكرية أو المفروضة؛ وعلى الشعب السوري أن يرسم ملامح مستقبل بلده من خلال عملية انتخابية ديمقراطية".


واعتبر روحاني إن "تطورات عفرين أثرت على برنامج بعض القوى لاستغلال الفوارق الطائفية والقومية من أجل تفتيت وتقسيم سوريا وغيرها من دول المنطقة"، منوهاً إلى أن "هذه الخطوة ستصب في مصلحة تحقيق أهدافنا المشتركة إذا لم تؤدي إلى انتهاك السيادة السورية".


وأشار الرئيس الإيراني إلى أن "المجتمع الدولي مكلف بتقديم المساعدات الانسانية لجميع الاماكن في سوريا؛ وإيران مستعدة للتواجد بشكل مؤثر في إعادة إعمار سوريا".


وأضاف، رغم محاولة بعض الحكومات عرقلة عملية آستانة، لكن التحركات الدولية لحل الازمة السورية بشكل مباشر وغير ومباشر كان لها تأثير ايجابي على عملية آستانة.


واعتبر روحاني خلال القمة الثلاثية بين رؤساء ايران وروسيا وسوريا، وتيرة مباحثات آستانة ودور ايران وتركيا وروسيا في حل الازمة السورية رئيسياً ومهماً، مؤكدا ضرورة ان تحظى الجهود الحقيقية لإنهاء الازمة السورية وايجاد الارضيات الضرورية لاعادة اعمار هذا البلد وتوفير الارضيات لعودة اللاجئين الى مدنهم بإهتمام الدول الثلاث والمجمتع الدولي.


ونوه روحاني الى ان لا حل عسكرياً ومفروضاً من الخارج للازمة السورية، قائلا، ان المجتمع الدولي مكلف بتقديم المساعدات الانسانية لجميع الاماكن في سوريا؛ وايران مستعدة للتواجد بشكل مؤثر في اعادة اعمار سوريا.


وأضاف، رغم محاولة بعض الحكومات عرقلة عملية آستانة، لكن التحركات الدولية لحل الازمة السورية بشكل مباشر وغير ومباشر كان لها تأثير ايجابي على عملية آستانة.


وتابع، رغم تلقي داعش والنصرة وباقي المجموعات الارهابية ضربات قاسية وهي على وشك الزوال، لكن للاسف ان البعض استمر بالتسليح واستغلال تلك المجموعات وتقويتها وقامت بإجراءات وحشية بحق الشعب السوري ومنهم سكان دمشق، وإن الاستمرار بتهديد الحكومة السورية بعمل عسكري خارجي وممارسة الضغط المستمر لاعاقة القضاء على المجموعات الارهابية وعدم الاكتراث بتنفيذ جميع بنود القرار 2401 أدى الى فشل هذا القرار وممارسة الضغط المضاعف على الشعب السوري.


واردف قائلا، ماذا تفعل الحكومة الامريكية على بعد الاف الكيلومترات عن أرضها في سوريا؟ ومن دعا الجنود الامريكيين للتواجد في سوريا؟ ان تواجد وتدخل امريكا غير الشرعي في سوريا من أجل زيادة التوتر وفي المحصلة تقسيم سوريا، ان الشعب السوري الذي خرج مرفوع الرأس من الحرب على الارهاب لن يسمح بأي شكل من الاشكال ان تحاول القوى الخارجية تقسيم بلادها وسيواجه هذا الامر بحزم.


ونوه الرئيس الايراني الى ان دعم الكيان الصهيوني المستمر للارهابيين في سوريا وانتهاك سيادة الاراضي السورية زاد الازمة تعقيداً، قائلا، لايجب ان يقف المجتمع الدولي مكتوف الايدي حيال هذه الاعتداءات وباقي جرائم الكيان الصهيوني لاسيما التي ارتكبها مؤخرا في غزة.


واتفق روحاني واردوغان وبوتين على عقد القمة الثلاثية القادمة حول سوريا في العاصمة الإيرانية طهران.
 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق:
* الاسم  
   البريد الالكتروني  
   العنوان  
* التعليق
* اكتب ناتج 5 + 9
 
مع الأستاذ توفيق شومان المزيد ...   الافتتاحية المزيد ...   منبر آسيا المزيد ...   المجهر مع علي مخلوف المزيد ...   إقتصاد المزيد ...   رياضة المزيد ...  
شاهد المزيد
ألبوم الصور
عن اداء الشيوعيين، أين الحزب الشيوعي من الثورة؟ عن الجديد وأريج وال Mini CIA  كيف نحول الانتفاضة الشعبية لعملية تنقذ اللبنانيين من الدمار؟؟  عن الغزو التركي والفرص الضائعة بحث حول الشيرازية:  النشأة - المرجعية والتاريخ ماذا فعل الرئيس سعد الحريري حتى استحق عقوبة نيويورك تايمز؟ خامنئي: العراق القوي مفيد جداً لإيران بالصور: هكذا أحيت بلدية القاع ذكرى "فجر الجرود" بالصور: البخاري يودع الحجاج في مطار بيروت روحاني: لا مفاوضات مع ترامب بعد تخليه عن الإتفاق النووي