وزير الدفاع الإيراني: الحلول الأمنية من خارج المنطقة مرفوضة

2018.04.03 - 04:42
Facebook Share
طباعة

أعلن وزيرالدفاع وإسناد القوات المسلحة الايرانية أنّ الوصفات الأمنية الآتية من خارج المنطقة مرفوضة لايمكن تطبيقها ويجب أن تتسم هذه الوصفات بالطابع الإقليمي.


وفور وصوله اليوم الثلاثاء روسيا للمشاركة في مؤتمرها الأمني الدولي أضاف العميد أمير حاتمي بأنّ: المبادرات التي تأتينا من خارج المنطقة لايمكن تطبيقها نظراً لعدم تعرّف واضعيها علي طبيعة المنطقة وعدم ملائمتها لمصالح شعوب المنطقة مستدلاً لذلك بالوصفة التي كتبتها الايدي الأجنبية لأمن المنطقة والتي شهدنا افرازاتها علي الساحة السورية والتي أدّت الي تكوُّن تحالفَين في المنطقة أولهما تمثل في تحالف المقاومة الداعم لسوريا والمكافح للارهابيين والهازم لجماعة داعش وفي المقابل ظهور تحالف ثان تتزعمه الولايات المتحدة يعمل انتقائياً وبازدواجية يهتم بمصالح واشنطن ويقوم بقيادة الإرهاب.


وقال العميد حاتمي بأنه سيسرد بالكامل الموقف الايراني خلال المؤتمر وأنه خلال إجتماعه القادم بالشخصيات الروسية سيتابع ملف التعاون الثنائي العسكري مشيداً بالتعاون الاقليمي الدولي بين طهران وموسكو معرباً عن أمله بأن تنتج هذه الزيارة المضيّ بهذه العلاقات الي الأمام.


علماً بأنّ المؤتمر الأمني السابع الدولي سيقام غداً الأربعاء في موسكو يشارك فيه وزراء دفاع من 30 دولة وشخصيات رفيعة المستوي بمحورية القضايا الدولية والاقليمية.
 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 2 + 6