الجمعة 20 تشرين الأول 2017م , الساعة 08:09 صباحاً بتوقيت بيروت

إتصل بنا أعلن معنا عن آسيا أخبار الرئيسية

آخر الأخبار :



ردَّ الوكيلُ القانونيّ للقنصل قاسم حجيج على وكالة أنباء آسيا

2017.10.12 01:59
Facebook Share
طباعة

 السادة المحترمين موقع وكالة أسيا المحترمين
تحية طيبة وبعد،


عملاً بقانونِ المطبوعات، وردّاً على المُغالطات التي تمّ نشرها بتاريخ 10/10/2017 على موقعكم الموقر ، نقلاً عن المُؤهّل المُتقاعد كامل سويدان بخصوصِ عَقار مُوكّلنا رقم /1264/ من منطقةِ برجِ البراجنة العقاريّة،
نفيدكم بانه كانت قد صدرت قرارات قضائيّة تثبتُ ملكيّة العقار المذكورِ للموكّل السيد قاسم حجيج واخوانه، خِلافاً لمزاعم المُعتَدِي كامل سويدان والتي تبنّيتموها، وعنونتموها على صفحاتِكم الرئيسة، ونرجو أنْ تتفضّلوا بنشرِ ردِّنا الواردِ أدناه تحت طائلة الملاحقة القانونية كون وكالتكم شاركت في الترويج لأكاذيب السيد كامل سويدان، كيما يُصار إلى تصحيحِ اللّغطِ الذي أثرتموهُ في ذهنِ القرّاء، وأنتم أدرى بما للسلطةِ الرابعةِ من تأثيرٍ على الرأي العام، ويهمّنا أن يعرف الرأي العام َ ما يلي:

لم تَعُد أكُفُّ من نادى بالشرف والتضحية بيضاء، ولم يَعُد خادم الوطن والشعب مطيعاً للنداء، وعوضاً عن انصياعه للأوامر كلّ سنوات خدمته العسكرية، يقوم ببناء مستعمرةٍ لنفسه، عِمادُها المكائد والخدائع، جيشها العصابات المسلّحة، شعارها الهيمنة والإبتزاز بهدف السيطرة على أملاك الناس.

- إنَّ عدوان المؤهّل الأوّل المتقاعد على عقارِ مُوكّلي لا يطالُ سعادة القنصلِ حجيج وإخوانِهِ فقط، بل يطالُ شرف السلك العسكريّ الذي ما يزال ينتمي إليه بحكمِ كونِهِ في الاحتياطِ قانوناً، وهو يطالُ أيضاً جهاتٍ وسياسيّين تلفّظ في حرمِ القصرِ العدليّ بأسمائِهِم بشكلٍ علنيٍّ ومُغرضٍ للإيحاءِ أمامَ مَن حضروا جلسة المحكمةِ بأنَّ ما يقومُ بِهِ من عدوانٍ على أملاكِ الآخرين يَرضى عنه أولئك ويدعمونَهُ فيه.
لذا نتمنّى على القضاءِ العسكريّ التدخّل أيضاً في هذا الملفّ كي ينال المعتدي عقابه.

- لم يكتفِ المؤهّل الأوّل المتقاعد كامل سويدان باستعمالِ سلطتِهِ ونفوذِهِ المنبثقَةِ عن استغلالِهِ أموالاً يملكها تُثيرُ الدهشةَ في كيفيّة حصولِهِ عليها من وظيفةٍ معروف راتبها ومستحقّات تعويضاتها، ليعوّق تطبيق القوانينِ وليمنعَ تنفيذ القراراتِ القضائيّة النافذة المُبرمة فحسب، بل عمدَ إلى تجنيدِ عصاباتٍ مسلّحةٍ، فعّلها ليبتزّ ويُهدّد أشخاصاً، دون أن تردعهُ كينونتهم، صفاتهم أو مقاماتهم، فطالت دسيستهُ المدنيّينَ والعسكريّينَ وحتّى التابعيينَ للسلكِ القضائيّ والقنصليّ، على حَدٍّ سَواء، عساه يتمكّن من الاستيلاءِ على أملاكِ الغير عُنوةً وزوراً، رغم يقينِ هذا الرجل بأنّه لا يملك ولا حتّى سهماً واحداً في العقار الذي يريدُ الهيمنة والسيطرة عليه.

فالعقارُ المُعتَدى عليه، أي العقار رقم /1264/ من منطقةِ برج البراجنة العقاريّة، هو مملوكٌ بأكثريّةِ أسهمهِ من آل حجيج وبنسبة /2200/ سهم، في حين تعودُ ملكيّة الأسهم المتبقّية إلى آل الحريري، بحيث تكون ملكيّة العقارِ المذكورِ، التي باتت غير قابلةٍ للجدالِ والنقاش ولا حتّى لتأليفِ رواياتٍ خياليّةٍ "جايمس بوندية" على صفحاتِ مواقعِ التواصلِ الاجتماعيّ، معلومةً من الْقَاصِي وَالدَّانِي، ومحسومةً بموجبِ القرارات القضائيّة، التي أوجبت إخلاء العقارِ المذكورِ وتسليمِهِ إلى مالكيهِ شاغراً من أيِّ شاغلٍ أو موجودات، من أيّة طبيعةٍ كانت فوراً ودونَ أيّة مُهلة.

- نرجو أن يعلمَ الرأي العامّ عبركم أنّه ما إن سمح آل حجيج، بتاريخ 31 آب من عامِ 2017، لأحدِ الحركاتِ السياسيّةِ بالقيامِ باحتفالٍ في العقارِ المذكور، حتّى سارع سويدان ليوزّع مسلحيهِ داخل العقار بغيةَ ابتزازِ آل حجيج، ونتيجة للاستغلالِ المذكور، قام آل حجيج بتكليفِ شركةٍ أمنيّةٍ "ميتروبولتان سيكيوريتي" لتأمينِ حِراسةِ وحمايةِ العقار، فما كان من المسلّحين التابعين للمعتدي إلّا أن لاذوا بالفِرار، ظنّاً منهم أنّ الأمنيّين هم من رجالِ قِوى الأمن الداخليّ، خوفاً من توقيفهم وذلك بسببِ تسطيرِ مذكّراتُ توقيفٍ عدّة بحقّهم.

- وبالتالي، نحن نعوّل على السلطاتِ المعنيّةِ المُختصّة وضعْ حدٍّ لهذا البلطجيّ، الذي يدّعي اتّكاله على بعضِ الساسةِ، لعلّهُ يُحقّق مُبتغاه، طالبينَ من هؤلاء التصدّي لهذا الجاحدِ ولمطالبهِ غير المشروعةِ، واضعينَ حدّاً لرجلٍ ضربَ بالقانونِ والقضاءِ عرض الحائط، غير مُكترثٍ سوى لِما يتذرّع بِهِ من نفوذٍ يدّعي اكتسابه من مسؤولينَ أمنيّينَ رسميّينَ وحزبيّينَ نُجلّهم ونحترمهم ونعرف أنّهم بعيدين كلّ البعدِ عن تغطيةِ هذا المعتدي.

بكلّ تقديرٍ واحترام
المحامي حسين شرف
بيروت الأربعاء الواقع في 11 تشرين الأوّل 2017

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق:
* الاسم  
   البريد الالكتروني  
   العنوان  
* التعليق
* اكتب ناتج 1 + 1
 
صفحة وحساب الزميل خضر عواركة على فايسبوك المزيد ...   منبر آسيا المزيد ...   ثقافة وفن المزيد ...   إقتصاد المزيد ...   رياضة المزيد ...   صحة وجمال المزيد ...  
شاهد المزيد
ألبوم الصور
بالصور: سلاح جديد يظهر في سوريا بالصور: إضراب عام للموظفين والاساتذة والنقابيين في لبنان بالصور: رفع الأعلام الإسرائيلية خلال تجمع ضخم للأكراد في أربيل بالصور: مأساة على جسر الكازينو بالصور: مصالحة في القبة بالصور: اعتصام أهالي الموقوفين الإسلاميين في طرابلس من هو القائد الذي تمنى الجنرال سليماني أن يموت قبله بالصور: الحياة تعود الى دير الزور بالصور: المنشأة السورية قبل الغارة الإسرائيلية وبعدها بالصور: حزب الله يعثر على جهاز تنصّت اسرائيلي