سياسي سوري لـ"آسيا": حل وحيد لتحسين معيشة المواطن

خاص آسيا _ عبير محمود

2020.05.20 - 08:36
Facebook Share
طباعة

 بيّن أمين عام حزب الشباب الوطني السوري ماهر مرهج، لـ"وكالة أنباء آسيا"، دور الحزب في هذه المرحلة، قائلاً إنه يتجه نحو الناحية الاجتماعية وتوسيع القاعدة الشعبية كحزب فاعل على الأرض.

وأوضح مرهج، أنه وخلال الظروف الحالية على الصعيدين المحلي والعالمي وتعطل جميع الأعمال والتحركات خاصة السياسية، والتغيرات الاقتصادية، يعمل حزب الشباب على التوجه للناس والوقوف معهم لمعالجة همومهم اليومية والخدمية بالإضافة لتقديم سلل غذائية.

حلول ولكن
طرحَ السياسي السوري حلولاً لتحسين الواقع الاقتصادي في بلاده، معتبراً أن الحكومة الحالية لا تسعى لإيجاد الحلول ومساعدة المواطنين، ورأى أنها (الحكومة) في وادي والمواطن بـ وادٍ آخر.

وأضاف بالقول، إن أحد أهم الحلول للنهوض بالاقتصاد وحسب قانون السوق أن يتم فتح باب المنافسة ومنع الاحتكار، ما يؤدي حكماً لتخفيض الأسعار  بعد خلف التنافس بين التجار .

وإذ أكد على ضرورة منح إجازات استيراد المواد الأساسية للتجار، طالب برفع الدعم عن هذه المواد وتمويلها في السوق وتوزيع الأموال المخصصة للدعم – ذكر انها تعادل 3,8 مليار ليرة سورية-  على المواطنين سواء كرواتب عاملين أو منح للعاطلين عن العمل،
مشيراً إلى أن تكلفة معيشة الأسرة السورية المكونة من 5 أشخاص باتت تعادل نصف مليون ليرة تقريباً شهرياً.

وبيّن مرهج أن أموال الميزانية المخصصة للدعم تعادل 3,8 مليار ليرة كما حددتها الموازنة الأخيرة بحسب قوله، معتبراً ان 800 مليون منها يصرف على الدعم و3 مليار تتم قسمته بين حلقات الفساد، وفق ما ذكر.

تنازلات
أشار مرهج إلى توقف الأعمال السياسية تجاه سورية، وخاصة العمل حول اللجنة الدستورية والتوجه نحو حل سياسي لإنهاء الحرب، ورأى ضرورة تقديم كل الأطراف تنازلات حتى التوصل إلى حل يرضي الجميع.

وعن التنازلات الداخلية، أكد مرهج على ضرورة حلحلة الحكومة السورية لبعض الأمور ومنها دخول المعارضة للبرلمان والحكومة، مطالباً بعدم تخوين كل من يقف بوجه الحكومة للحصول على حقوقه ومنهم مستقلين ولديهم أفكار رائعة تنادي بالانفتاح الاقتصادي، بحسب قوله.

انتخابات "شكلية"
رغم دخول 12 مرشحاً من حزب الشباب للسباق نحو الدورة البرلمانية المقبلة، أكد مرهج ان لا ثقة في نجاح أي من المرشحين، معتبراً ان النتائج معروفة خاصة بعد خوضنا تجارب سابقة بالدورتين الماضيتين للانتخابات التشريعية والتي أثبتت ان الفائز معروف بشكل مسبق ولكننا نرشح من شبابنا حرصاً على التواجد السياسي في بلدنا.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 6 + 5