الجمعة 20 تشرين الأول 2017م , الساعة 08:18 صباحاً بتوقيت بيروت

إتصل بنا أعلن معنا عن آسيا أخبار الرئيسية

آخر الأخبار :



كتبت لمياء عاصي: بين المطرقة .. والسندان!

خاص - آسيا

2017.05.18 11:14
Facebook Share
طباعة

 شهدت الفترة الماضية حركة إعفاءات لكثير من المسؤولين من مناصبهم في العديد من الوزارات والمؤسسات العامة، من وزراء ومعاوني وزراء ومدراء عامين، دون أن نسمع عن محاسبة أو تقييم لأي من هؤلاء المسؤولين، و دون معلومات مؤكدة عن أسباب إعفاء أي مسؤول من مهامه !.


أسئلة كثيرة تُطرح في هذا السياق : هل ستؤدي عملية الإعفاء وتعيين مسؤول بديل الهدف منها؟، وهل سيكون الشخص الذي سيحل بدلاً عن المسؤول القديم أفضل منه؟، هل هناك معايير معروفة لطرق ومؤشرات التقييم، سواء في التعيين أو الإعفاء؟، ماهي النتائج المرجوة من تلك الإعفاءات؟، ما الضير من إعلان الأسباب التي جرى الإعفاء على أساسها، وهل هناك مؤشرات أو معايير لضبط حالات الفساد؟، أم أن الموضوع قيل وقال وقائم على التكهنات؟! .


فإذا كان إعفاء شخص من مهامه هو مجرد تغيير للتجديد و لتحريك المياه الراكدة، كان يجب أن بكون التعيين بالأصل لمدة محددة، تُجدّد أو لا تُجدّد، فتنتهي مهام الشخص بشكل طبيعي .


في كل مرة تتم فيها إقالة أحد المدراء العامين، ويُعيّن بدلاً عنه مديرٌ آخر، يُطرح سؤالٌ هام : لماذا حصل التغيير، وهل تعيين البديل فعلا سيجلب معه تغيير باتجاه كفاءة أعلى، وتجديد في طرق الإدارة، ورفع لمؤشرات الأداء في الؤسسة؟، هل المشكلة كانت في الشخص أم في البنية التنظيمية للمؤسسة، أم في النظم التشغيلية؟.


قد تكون أسباب مشاكل المؤسسة مركّبة وسببها مجموع البنية التنظيمية والتشغيلية والأشخاص الذين يقومون على إدارتها. لذلك فالتغيير يجب أن يطال كل تلك العوامل مجتمعة، أما تغيير الشخص فقط فإنه لن يجدي نفعاً. ولذلك يذهب شخصٌ ويأتي شخص، وتبقى المؤسسة على حالها، بل تزداد حالتها سوءاً !.


في موضوع الخدمات الصحية، غالبا ما تتألف المنظومة الصحية في معظم دول العالم، من المشافي وما تحتويه من أجهزة طبية وكوادر طبية و"شركات التأمين" والشركات والجهات العامة والخاصة التي تدفع لقاء التأمين الصحي. في سورية، مازالت المشافي تُدار بطريقة بدائية إذ أن الخدمات تقدم بطريقة مجانية وغير مبنية على أسس معينة، لذلك هي لا تصلح للعصر الحالي في ظل تعقّد الحياة والخدمات الصحية ،مثلا : تم تغيير مدير عام أحد المشافي بعد زيارة مفاجئة وإثارة لعدد من قضايا الفساد والإهمال، بعد سنوات على القصة مازال الوضع في ذلك المستشفى وغيره من المستشفيات العامة يزداد سوءاً، مع العلم أن كمّاً هائل من الأموال تصرفها الحكومة السورية لتأمين الرعاية الصحية المجانية لمعظم المواطنين السوريين، ولكن هذا الإنفاق الكبير لم يؤدِّ إلى خدمات صحية بمستوى معقول، بل على العكس تماما !. 


في مؤسسات القطاع العام، الوضع لا يختلف كثيراً عن غيره، بل يزداد سوءاً بسبب غياب تقييم الإدارات، وعدم المتابعة لنتائج المؤسسات، والاعتماد فقط على المعارف الشخصية، فإذا كان المدير العام مدعوم من أحد أصحاب القرار الذين ساهموا بتعيينه، فعليه أن لا يخشى شيئاً، وسيبقى في منصبه مادام ذلك الداعم موجوداً وراضٍ عنه، هذا السبب الذي يجعل ولاء المديرين باختلاف الشركات والمؤسسات التي يعملون بها هو للمتنفذين ولأصحاب الفضل في تعيينهم، وهذا الموضوع الذي يفسّر الخسائر الهائلة لمؤسسات القطاع العام، وعدم قدرتها على الصمود في ظروف الأسواق الشبه مفتوحة والمنافسة بين القطاعات المختلفة .


فما التغيير الإيجابي الذي نتوقعه من تغيير رأس الهرم في المؤسسة وإبقاء كل جسم المؤسسة ونظمها كما هي بدون أي تطوير ؟.

طبعاً لا تغيير يُذكر سيحصل، وسنبقى نلفّ وندور في مكاننا، وتبقى مؤسساتنا بين مطرقة البنى التنظيمية والقوانين التي باتت بالية وبحاجة لتغييرات حقيقية ,,,, وسندان الأشخاص الغير قادرين على إجراء أي تغيير بسبب هيكلية الشركة او المؤسسة وقوانينها .


اليوم وفي كل الدول الناشئة والتي تسعى لتحقيق التنمية، تلجأ تلك الدول لتطبيق تجارب سابقة ومُختبَرة لدول ومؤسسات ناجحة، وليس اختراع الدولاب من جديد ! .

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق:
* الاسم  
   البريد الالكتروني  
   العنوان  
* التعليق
* اكتب ناتج 1 + 7
 
صفحة وحساب الزميل خضر عواركة على فايسبوك المزيد ...   منبر آسيا المزيد ...   ثقافة وفن المزيد ...   إقتصاد المزيد ...   رياضة المزيد ...   صحة وجمال المزيد ...  
شاهد المزيد
ألبوم الصور
بالصور: سلاح جديد يظهر في سوريا بالصور: إضراب عام للموظفين والاساتذة والنقابيين في لبنان بالصور: رفع الأعلام الإسرائيلية خلال تجمع ضخم للأكراد في أربيل بالصور: مأساة على جسر الكازينو بالصور: مصالحة في القبة بالصور: اعتصام أهالي الموقوفين الإسلاميين في طرابلس من هو القائد الذي تمنى الجنرال سليماني أن يموت قبله بالصور: الحياة تعود الى دير الزور بالصور: المنشأة السورية قبل الغارة الإسرائيلية وبعدها بالصور: حزب الله يعثر على جهاز تنصّت اسرائيلي