الخميس 17 2017م , الساعة 04:38 مساءاً بتوقيت بيروت

إتصل بنا أعلن معنا عن آسيا أخبار الرئيسية

آخر الأخبار :



كتبت لمياء عاصي : العالم ... دوت كوم

خاص _ آسيا

2017.04.20 10:58
Facebook Share
طباعة

 إن التغيّرات التي طرأت على كل مناحي الحياة في العالم، آخر ثلاثين عاماً ربما توازي ما تغيّر، وما أنجزته البشرية في الألف سنة الأخيرة .... تقودها التكنولوجيا بشكل عام، وتقنية الاتصالات و المعلومات بشكل خاص , وانعكست إيجاباً، وضاعفت من وتيرة التقدم العلمي في كل الحقول الأخرى... وذلك بسبب سرعة الوصول إلى المعلومات والقدرة على تبادلها ومعالجتها خلال أجزاء من الثانية, بإمكاننا أن نلمح الأهمية الكبرى لشركات تقنية المعلومات من خلال صفقات الاستحواذ والاندماج التي شهدها العالم خلال السنوات القليلة الماضية، حيث بلغت بعض الصفقات مليارات الدولارات , مثلاً:استحوذت "فيسبوك" على "واتس اب" في عام 2011 بمبلغ 19 مليار دولار , واستحوذت علىى "أنستاغرام" بصفقة قيمتها مليار دولار.

أصبحت أراء السياسيين ومواقفهم تُنقل وتتداول من حساباتهم على "الفيس بوك، وتويتر" وغيرهما, وبات رئيس الولايات المتحدة "دونالد ترامب" أو رئيس روسيا الاتحادية "فلاديمير بوتين" يغرّدان بمواقفهما، وتصل إلى ملايين المتابعين على ال"سوشيال ميديا" في نفس اللحظة , كذلك يفعل معظم رؤساء الدول، حيث يعبرون عن مواقفهم أونلاين , حتى أصبحت الحملات الانتخابية تستخدم ال"سوشيال ميديا" بشكل كبير، وتنشر بيانات ومواقف المرشحين وتقوم بالدعاية لهم بشكل لحظي , يعني نحن كمستخدمين لم نعد ننتظر نشرة الأخبار في الثامنة والنصف مساء على قناة تلفزيونية وحيدة في دمشق حتى نعرف آخر الأخبار .

يعتبر سوق العمل المتأثر الرئيسي بالتكنولوجيا التي أعادت تشكيله وتقسيمه بشكل مختلف من جديد , وأصبح أي شخص قادر على أداء أعماله والتواصل مع الموظفين والعملاء والموردين من أي مكان وكأنه في مكتبه، والكثير من الموظفين يقومون بإنجاز أعمالهم في المقاهي، حيث يتوفر خط الانترنت , وباتت اجتماعات العمل في الشركات تعقد على ال"سكايب" بين موظفين وشركاء أو زبائن، ويتم خلال هذه الاجتماعات تعديل العقود والاتفاقيات ..وكذلك التصميمات أو المواصفات المطلوبة خلال أجزاء من الثانية، ومن ثم يعاد توزيعها على المشاركين، وبهذه الطريقة قد يتمكن المجتمعون من إتمام عقود و التسديد من البنك "أونلاين" ويتم إنهاء كل شيء , هذا الأسلوب الجديد في العمل وفّر الكثير من الوقت، وضاعف من كفاءة العمل، كما زاد من الشفافية والقدرة على الوصول إلى مصادر المعلومات بالتساوي بين الناس ,

أدت التكنولوجيا إلى تطورات ضخمة يشهدها قطاع الصناعة في العالم , سببت بشكل رئيسي إعادة هيكلة وتقسيم العمل في العملية الإنتاجية، وأصبح التصميم للمنتجات منفصلاً تماماً عن التصنيع , كما زادت نسبة اعتماد الشركات على المصادر الخارجية أو ال Out Sourcing , فأصبحت شركة معينة تعتمد على شركات كثيرة أخرى لتنفيذ بعض أجزاء المنتج , وخرجت منتجات كثيرة من الأسواق وفتح المجال لمنتجات جديدة , كما ظهرت القدرة على تطويع كم هائل من المعلومات لخدمة تطوير المؤسسات والمنتجات , أيضاً ازدهرت صناعة ال"روبوت" بشكل سريع ، وهناك توقعات لمراكز بحث واستشارات بأن تصل أعداد ال"روبوتات" في العالم إلى 25.4 مليوناً بحلول العام 2020 بعدما كانت 4 ملايين عام 2012. , الأمر الذي أتاح للمنشآت الصناعية استخدامه كبديل عن العمال لتخفيض الكلفة وإنجاز الأعمال بالسرعة اللازمة , مما ينذر بمشكلة ارتفاع متزايد في نسبة البطالة .

قد يكون الإنتاج الزراعي من أكثر المستفيدين من تكنولوجيا الهندسة الوراثية , حيث تدخلت المخابر البحثية في السلالات النباتية والحيوانية لتعزيز الصفات المرغوبة أكثر من الزبائن، مما يجعل العمل أكثر ربحية , اليوم معظم المحاصيل الضخمة التي تسوق عالمياً هي محاصيل معدلة وراثياً أو جينياً ’ كذلك الكثير من الحيوانات مثل الأبقار التي يجري تعديل تصميمها في المخبر لتكون مثلاً منتجة للحليب بكميات كبيرة جداً , الحديث أصبح متداولاً عن مخاطر المحاصيل المعدلة وراثياً، ولكن تحت ضغط الحاجة والازدياد الهائل في عدد سكان العالم، والحاجة إلى كم أكبر من الغذاء، أصبحت الهندسة الوراثية من صلب العمل الزراعي .

إعلامياً , لم نعد ننتظر إلى صباح اليوم التالي ليتم إصدار عدد جديد من الصحف حتى نقرأ ونعرف الأخبار , بل أصبحت الأخبار تصلنا في نفس اللحظة من خلال الرسائل النصية القصيرة، أو عبر ال"واتس اب" أو ال"فيسبوك" أو "تويتر" منذ أن بدأ الاستخدام الكبير للانترنت في نشر الأخبار والمعلومات السياسية و الثقافية منها والاجتماعية والاقتصادية، باشرت الصحف الكبرى إعادة التفكير بأسلوب عملها وانتشارها، ولم تعد الصحف الورقية تشكل أكثر من نسبة بسيطة من المبيعات، بينما النسبة الأكبر هي للاشتراكات "أونلاين" على الشبكة والدعايات والإعلانات , صحيفة مثل السفير اللبنانية أغلقت أبوابها لأنها لم تتمكن من الاستجابة للتغير الذي حصل في العالم وليس في لبنان فقط .

في سورية , وبسبب الحرب الطاحنة المستمرة للسنة السابعة على التوالي , وصلت الأعمال والاستثمارات إلى حالة من التردّي , والكثير من الدمار في البنى التحتية، وبالتالي حصل انخفاض في نسب فرص التشغيل وارتفعت نسب البطالة بشكل كبير , لذلك فإن تكنولوجيا المعلومات هي فرصة كبيرة للشباب لإيجاد فرص العمل في الفضاء الافتراضي .

اليوم معظم أشكال العمل تستفيد من شبكة الانترنت بشكل ما , وهذه فرصة ذهبية للموهوبين لتحقيق نجاحات والاستفادة من المزايا الكبيرة لهذه التكنولوجيا في مجال برمجة و تصميم المواقع الالكترونية، أو تصميم الإعلانات، أو متابعة ال"سوشيال ميديا" وغيرها الكثير حيث لا تحتاج سوى للموهبة والأفكار الخلاقة .. سيما وأن معظم القيمة تأتي من الأفكار الإبداعية، وتستخدم تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات , مثلا : برنامج ال"فيسبوك" وهو مجرد تطبيق يمكن الناس من التواصل والتعبير عن آرائهم في أي مجال أصبحت قيمته بمليارات الدولارات , إذاً البرمجة والمواقع الإلكترونية التي تقوم بالتجارة الإلكترونية اليوم تنتشر بسرعة فائقة وتحقق نتائج باهرة .

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق:
* الاسم  
   البريد الالكتروني  
   العنوان  
* التعليق
* اكتب ناتج 2 + 9
 
منبر آسيا المزيد ...   ثقافة وفن المزيد ...   إقتصاد المزيد ...   رياضة المزيد ...   صحة وجمال المزيد ...  
شاهد المزيد
ألبوم الصور
بالصور.. حضانة أطفال تنجو من كارثة في لبنان! بالصور: “جيش خالد” يقطع شجرة في درعا لأنها “شركية” بالصور.. إصابات بالإغماء داخل بئر في ذوق مكايل بالصور.. سقوط عامل من الطابق الرابع في طرابلس بالصور: هذا ما حدث على طريق سجن رومية؟ بالصور: على وقع الاعتصامات.. جلسة نيابية عامة بالصور: العسكريون المتقاعدون يعتصمون امام مصرف لبنان صور لحادث مروع على اوتوستراد الزهراني بالصورة: رسالة على ضريح هادي نصرالله بالصور.. إحتراق خيمة للنازحين السوريين في زحلة