الأربعاء 23 2017م , الساعة 01:09 مساءاً بتوقيت بيروت

إتصل بنا أعلن معنا عن آسيا أخبار الرئيسية

آخر الأخبار :



تفاصيل اتّفاق "البلدات الأربع" في مرحلته الأولى

خاص وكالة أنباء آسيا _ فراس عمورة

2017.04.19 09:20
Facebook Share
طباعة

 لم تكن النوايا كما كان الإعلان عنها، فجاء تنفيذ المرحلة الأولى من اتفاق "البلدات الأربع": "الفوعة، كفريا، مضايا، الزبداني"، مضرجاً بدماء من انتظروا شهوراً طويلة تحت حصار أقلّ ما يقال فيه إنه جائر.

تفاصيل تنفيذ الجزء المتبقي من المرحلة الأولى تم بعد وصول حافلات تقلّ أهالي بلدتي "الفوعة، وكفريا" التي انطلقت في ساعة متأخّرة من ليلة أمس من البلدتين، ووصلت إلى مدرسة الشرطة في "خان العسل" غرب حلب (الواقعة تحت سيطرة التنظيمات المسلحة) فجر اليوم، وهو مكان الانتظار الجديد لإتمام الترتيبات اللوجستية قبيل عملية التبادل بين الطرفين، الحافلات وعددها 45 تقلّ حوالي 3000 شخص من أهالي البلدتين.


بالمقابل خرجت 11 حافلة من "الزبداني، وسرغايا، والجبل الشرقي" تقلّ جميع المسلحين وعائلاتهم، سلكت طريق دمشق - حمص، وذلك في إطار تنفيذ المرحلة الثانية من اتفاق "الفوعة كفريا، والزبداني مضايا" بين السلطات السورية والتنظيمات المسلحة.


وقبل خروج مسلحي الفصائل المسلحة من مربع الزبداني في ريف دمشق قاموا بإحراق مقراتهم وتفجير بعض الذخائر، وخرج نحو 500 مسلح مع عائلاتهم من المنطقة، بعدما فضّل نحو 300 مسلح البقاء وتسوية أوضاعهم.

وتجدر الإشارة إلى أنه كان من المقرر خروج 800 شخص من "الزبداني، سرغايا، والجبل الشرقي" في ريف دمشق، وذلك في إطار تنفيذ اتفاق "الفوعة كفريا، والزبداني مضايا" بين السلطات السورية والمجموعات المسلحة.


مصادر ميدانية أفادت بأنه بعد خروج المسلحين من "مضايا، الزبداني، بقين، سرغايا، بلودان، والجبل الشرقي" في ريف دمشق أصبحت هذه المناطق آمنة بشكل كامل وخالية من المسلحين، وتقدّر مساحتها بحدود الـ 50 كم مربع.


وأضافت المصادر أن وحدات الهندسة في الجيش السوري بدأت عملها في مسح المربع الذي كان يتواجد فيه المسلحون في مدينة "الزبداني" في ريف دمشق، لإزالة الألغام والعبوات الناسفة، وتعمل وحدات أخرى على تفكيك العبوات الناسفة ونزع الألغام من المنطقة الممتدة شمال شرق بلدة "بلودان" وصولاً إلى برج البلدة في ريف دمشق بعد إخلائها من المسلحين.


وقد دخلت قبل قليل 12 شاحنة تحمل مساعدات غذائية إلى بلدتي "مضايا، وبقين" في ريف دمشق، وأدخل الجيش السوري مستشفى متنقلة وأطقم طبية من وزارة الصحة السورية، للكشف على الحالات المرضية للمدنيين في مضايا.


مصادر محلية في منطقة "جبرين" أفادت بدخول 3 حافلات تقل 127 جريحاً من أهالي بلدتي "الفوعة، وكفريا" الذين أصيبوا جراء التفجير الإرهابي الذي استهدف حافلات تجمعهم، السبت الماضي، في منطقة "الراشدين" عبر معبر "الراموسة" إلى مشفى حلب الجامعي، ومنهم من كان وضعه جيداً وتم نقله إلى مركز الإيواء.


وكانت هذه الحافلات قد دخلت، مساء أمس، من مدينة حلب إلى منطقة "باب الهوى"(مركز تجمع جرحى الفوعة وكفريا الذين تم إخلاؤهم من قبل التنظيمات المسلحة من مكان التفجير إلى المشافي الميدانية التابعة لها) من أجل إحضار مصابي بلدتي "كفريا، والفوعة" وبقية الأشخاص الذين فقدوا بعد الانفجار الإرهابي الأخير، الذي استهدف تجمع حافلاتهم في منطقة "الراشدين" غرب حلب، السبت الماضي.


ودخلت أيضاً قبل ساعات 11 سيارة إسعاف تابعة للهلال الأحمر السوري إلى منطقة "الراشدين 4" التي يسيطر عليها المسلحون غرب حلب، لإحضار بقية الجرحى.


وتمّ، أمس، نقل قسم من أهالي البلدتين إلى مراكز الإيواء المؤقت في منطقة "حسياء" في ريف حمص، ويقدّر عددهم بحدود 2000 شخص، وإلى مدينة اللاذقية وقدر عددهم بحوالي 200 شخص، بالإضافة إلى انطلاق 3 حافلات أخرى، ظهر اليوم، من منطقة جبرين إلى اللاذقية.


مصادر خاصة في مركز إيواء "حسياء" في ريف حمص أفادت بخروج 3 حافلات كبيرة إلى منطقة "السيدة زينب" جنوب دمشق تقلّ عدداً من أهالي بلدتي الفوعة وكفريا(ذوي الشهداء) ممن لم يستطيعوا أن يحصلوا على مسكن في منطقة الإيواء.


وتم، السبت الماضي، تنفيذ جزء من اتفاق ما يسمى اتفاق "البلدات الأربع" -الفوعة كفريا، والزبداني مضايا- بإتمام تبادل دخول الحافلات التي تقلّ أهالي بلدتي "كفريا والفوعة" إلى حلب من منطقة "الراشدين" غرب المدينة، ومغادرة الحافلات التي تقلّ مسلحي وأهالي "مضايا" باتجاه إدلب، من "الراموسة" على أن يُستكمل لاحقاً تنفيذ باقي الأجزاء من الاتفاق .








Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق:
* الاسم  
   البريد الالكتروني  
   العنوان  
* التعليق
* اكتب ناتج 8 + 8
 
منبر آسيا المزيد ...   ثقافة وفن المزيد ...   إقتصاد المزيد ...   رياضة المزيد ...   صحة وجمال المزيد ...  
شاهد المزيد
ألبوم الصور
صورة من "فجر الجرود" تستفز أفيخاي أدرعي بالصور: إخماد حريق بعد يومين على اندلاعه في عكار العتيقة بالصور: وادي خالد يتضامن مع الجيش اللبناني بالصور.. حضانة أطفال تنجو من كارثة في لبنان! بالصور: “جيش خالد” يقطع شجرة في درعا لأنها “شركية” بالصور.. إصابات بالإغماء داخل بئر في ذوق مكايل بالصور.. سقوط عامل من الطابق الرابع في طرابلس بالصور: هذا ما حدث على طريق سجن رومية؟ بالصور: على وقع الاعتصامات.. جلسة نيابية عامة بالصور: العسكريون المتقاعدون يعتصمون امام مصرف لبنان