الجمعة 15 كانون الأول 2017م , الساعة 10:22 صباحاً بتوقيت بيروت

إتصل بنا أعلن معنا عن آسيا أخبار الرئيسية

آخر الأخبار :



الداخلية العراقية: كشفنا مكان ومصير "البغدادي"

2017.04.17 12:46
Facebook Share
طباعة

كشفت خلية الصقور الاستخباراتية التابعة لوزارة الداخلية العراقية اليوم أن زعيم تنظيم "داعش" المدعو أبو بكر البغدادي ما زال حيا في سوريا، يتحرك داخل الشريط الحدوديي المحاذي للعراق.

 

وحذر رئيس الخلية من "استهداف داعش للبلاد" بما سماه "الإرهاب السياسي لمرحلة ما بعد تحرير الموصل"، مشيرا الى أن "عصابة داعش تسعى لتوسيع استراتيجيتها مع بعض الشخصيات السياسية المستفيدة من الغزو الإرهابي للمحافظات الشمالية".


وأضاف رئيس الخلية أن "ذلك حصل في الفترة السابقة عبر تدخل بعض الشخصيات السياسية في عمل القوات الأمنية بالضغط لمنعها من اعتقال عناصر إرهابية، وكذلك منع الجيش العراقي من دخول الفلوجة والمطالبات بمنع القوات المسلحة من دخول نينوى، وذلك يأتي في إطار إعاقة الجهود العسكرية لإنجاز القوات المسلحة والحشد الشعبي عمليات التحرير بالتوقيتات المحددة".


 كما أشار رئيس خلية الصقور إلى أن الرقة ستبقى المكان والوكر الأخير للتنظيم الإرهابي بعد القضاء عليه في العراق، وسيمحى اسم التنظيم من الوجود في المنطقة بعد تحريرها.


 

وتقول الصحيفة العراقية الرسمية إن تصريحات رئيس خلية الصقور تأتي وسط تكهنات بشأن مصير زعيم "داعش" الإرهابي إبراهيم السامرائي المكنى أبو بكر البغدادي، تأخذ طريقها في الإعلام الدولي وأبرزها تسريبات عن اعتقاله من قبل الاستخبارات الروسية.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق:
* الاسم  
   البريد الالكتروني  
   العنوان  
* التعليق
* اكتب ناتج 6 + 8
 
منبر آسيا المزيد ...   ثقافة وفن المزيد ...   إقتصاد المزيد ...   رياضة المزيد ...   صحة وجمال المزيد ...  
شاهد المزيد
ألبوم الصور
بالصور: مسيرة حاشدة في بيروت تضامناً مع القدس بالصور: شبكة دولية لتزوير العملات وتهريبها بقبضة الأمن بالصور: هكذا تضامن مخيم البداوي مع القدس بالصور: حادث سير مروّع في بعلبك بالصور: "حزامٌ ناسفٌ" في طرابلس  بالصور- Black Friday "يخنق" اللبنانيين على الطرقات بالصور: أبراج مراقبة على الحدود اللبنانية السورية بالصور: إخمادُ حريقٍ بمنزلٍ مهجورٍ في المعاملتين بالصور: فنان بريطاني يعتذر للشعب الفلسطيني عن وعد بلفور خامنئي لبوتين: صمودنا أمام الإرهابيين له نتائج مهمة