الاثنين 23 تشرين الأول 2017م , الساعة 02:00 صباحاً بتوقيت بيروت

إتصل بنا أعلن معنا عن آسيا أخبار الرئيسية

آخر الأخبار :



مأساة مروعة.. دخلت لتُجري عملية شفط فخرجت بدون أطرافها!

2017.01.11 11:57
Facebook Share
طباعة

استضاف الدكتور ممدوح عشي الاستشاري بجراحة التجميل والحروق والليزر، شابة سعودية، دخلت إحدى المستشفيات لتُجري عملية شفط، فخرجت من المستشفى وقد فقدت جميع أطرافها، وذلك بعدما حدثت لها مضاعفات، ترتب عليها دخولها العناية المركزة لمدة 15 يومًا فقدت خلالها الوعي، ثم أخبرها الأطباء بضرورة إزالة قدميها وساقيها.

وظهر الطبيب والشابة، خلال الحلقة وهما حريصان على عدم ذكر اسم الطبيب الذي أجرى عملية الشفط وكذلك اسم المستشفى التي أجريت فيها العملية، فيقول الطبيب أنه فعل ذلك رغم أن دوره هو ألا يُشجع الناس على عمليات التجميل، مشيدًا بثبات الفتاة وقدرتها على المواجهة رغم خسارتها لأطرافها في تلك الواقعة.

فيسأل الطبيب الفتاة: "ماهدف تلك العملية"، فتجيب: "كانت عبارة عن عملية شفط قمت بها منذ 8 شهور"، ثم حدث بعد ذلك مضاعفات، وتكمل: أصبت بـ "كاتمة" وعدت مرة أخرى للمستشفى بعدما كنت قد خرجت منها، وشعرت بألم في مكان الشفط، وتوجهت للمستشفى وطلبت مسكن.

وأوضحت أنها عندما توجهت إلى المستشفى فتحوا مكان الشفط ووجدوا "بكتيريا"، وأعطوها مضادات حيوية أثرت على الأطراف، وحدثت "غرغرينة" في الأطراف وتمّ بتر الأطراف الأربعة اليدين والرجلين، وتضيف: "الثبات اللي أنا فيه من عند ربي، وأناشد الملك سلمان بالتدخل لمنع ما يمُكن أن يحدث مع غيري، فأطرافي لن تعود".

(المرصد)

 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق:
* الاسم  
   البريد الالكتروني  
   العنوان  
* التعليق
* اكتب ناتج 5 + 5
 
صفحة وحساب الزميل خضر عواركة على فايسبوك المزيد ...   منبر آسيا المزيد ...   ثقافة وفن المزيد ...   إقتصاد المزيد ...   رياضة المزيد ...   صحة وجمال المزيد ...  
شاهد المزيد
ألبوم الصور
الصور الأولى من دير الزور بعدما استعادها الجيش السوري بالصور.. فنّ الغرافيتي يحمل "السلام" الى طرابلس بالصور: فاجعة في بلدة بقاعية بالصور: سلاح جديد يظهر في سوريا بالصور: إضراب عام للموظفين والاساتذة والنقابيين في لبنان بالصور: رفع الأعلام الإسرائيلية خلال تجمع ضخم للأكراد في أربيل بالصور: مأساة على جسر الكازينو بالصور: مصالحة في القبة بالصور: اعتصام أهالي الموقوفين الإسلاميين في طرابلس من هو القائد الذي تمنى الجنرال سليماني أن يموت قبله