مشهد غير مقبول في نقابة المحامين

2020.03.25 - 08:01
Facebook Share
طباعة

 زار ثلاث قُضاة تحقيق في بيروت غرفة عمليات نقابة المحامين في بيروت واطّلعوا على مجريات سير العمل فيها.

والقضاة هم، الرئيس شربل أبو سمرا والرئيس وائل صادق والرئيس أسعد بيرم.

إشارةً الى أن "أغلب طلبات إخلاء السبيل التي ترد الى غرفة العمليات هي مقدمة مِنْ قبل المحامين بوكالتهم عن الموقوفين عن طريق البوابة الإلكترونية التي تم الإعلان عنها سابقاً، وذلك لتسهيل قيامهم بواجبهم المهنيّ دون تعريض حياتهم للخطر أو الخروج من المنزل".


ومِنْ نتائج اليوم الثالث لغرفة العمليات، يوم الثلاثاء، في 24/3/2020:

- 215 طلبات إخلاء سبيل وَردت، عبر الرابط الإلكتروني الخاص للمحامين، مِن محامين بوكالتهم عن موقوفين، وُثِّقت مع مستنداتها المُرفقة وأُرسلت أُصولاً، وفاقاً للآلية الإلكترونية الجديدة المُعتمدة، للقضاة المعنيين للبتّ بها.

- 4 موقوفين بُتّت طلباتهم إيجاباً بإخلاء سبيلهم ونُفّذت هذه القرارات:

الأول، صادر عن الهيئة الإتهاميّة في جبل لبنان برئاسة القاضية أميرة شحرور.

الثاني، صادر عن قاضي التحقيق في بيروت الرئيس وائل صادق.

الثالث، صادر عن القاضي المنفرد الجزائي في المتن الرئيسة كارين بو عبدالله، الذي نظره المحامي العام الإستئنافي في جبل لبنان الرئيس طانيوس سغبيني بحضوره الشخصي الى قصر العدل في المتن.

الرابع، صادر عن قاضي التحقيق في بيروت شربل أبو سمرا الذي نظره المحامي العام الإستئنافي في بيروت الرئيسة سندرا الخوري.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 6 + 10