كيف سيكون العام 2020 تكنولوجياً؟

2020.02.21 - 02:17
Facebook Share
طباعة

 سيشهد عام 2020 الكثير من التطور التكنولوجي خاصة على صعيد الأجهزة العاملة بالذكاء الإصطناعي التي ستساعد البشر في حياتهم اليومية، وكذلك على صعيد الشاشات المَرنة التي ستغيّر الكثير في عالم الأجهزة التقنية الإستهلاكية.

 
يستمر التطور التكنولوجي في التسارع، خاصة مع بدء انتشار شبكات الجيل الخامس من الإتصالات. وتعمل الشركات بجهد على توسعة مفهوم ما يُعرف بـ"إنترنت الأشياء" الذي من خلاله ستصبح أغلب الأجهزة متصلة مع بعضها ومع مالكيها. وذلك سيكون له تأثير كبير على التوجّه التكنولوجي للعام 2020 الجاري، وسنرى الكثير من الأشخاص يمتلكون ويستخدمون التقنيات الذكية في كل زاوية من حياتهم اليومية.
 
المنازل الذكية
التوجّه الأبرز لهذه السنة هو المنازل الذكية التي تعتمد على الذكاء الإصطناعي. بحيث أنّ المساعدات الرقمية التي ستتحكّم بكل شيء في المنزل سوف تصبح جزءاً من الحياة اليومية للأشخاص، ولا تحتاج إلّا إلى أمر صوتي لتقوم بمهامها. وبحسب التقارير، تمّ بيع 200 مليون مساعد شخصي ذكي حول العالم في السنة الماضية، والأمر سيزداد هذه السنة.
 
وذلك يعني أنّ ملايين الأشخاص اليوم أصبحوا يتوفّرون على مكبّر صوت ذكي في منازلهم، الأمر الذي كان قبل سنوات قليلة حلماً بعيد المنال. في سياق متصل، ومع انتشار وتطور الذكاء الإصطناعي والمساعدات الصوتية، أصبحت التقنيات والأجهزة المرتبطة بالمنازل الذكية تحظى باهتمام كبير لدى الشركات المصنّعة للتكنولوجيا، ومن المتوقع أن يتعزّز هذا التوجه خلال هذا العام مع ظهور أجهزة منزلية جديدة متصلة مع بعضها وبالشبكة.
 
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 9 + 2