خاص - حكاية مطربي المهرجانات في مصر: حرب بين "الشعبي" و"النقابي"

أحمد عبد الحميد-القاهرة

2020.02.17 - 08:48
Facebook Share
طباعة

 


ما بين مؤيد ومعارض لتواجد مطربي المهرجانات على الساحة الفنية داخل مصر، يرى البعض أنها أصبحت أمراً واقعاً لا يمكن لأحد أن ينكر انتشاره بشكل سريع وكبير داخل الشارع المصري، فيما يرى آخرون خطورة انتشارها بما تحمله من تشويه للذوق العام عبر تلك الكلمات "البذيئة" و"الإباحية". أزمات وشد وجذب بين كافة الأطراف خلال الأشهر الأخيرة، بين مطربي المهرجانات الذين يزيدون انتشارهم بشكل أكبر بهدف البقاء على الساحة وسط جمهور عريض من الشعب المصري والعربي، والدولة المتمثلة في نقابة المهن الموسيقية التي تطارد تلك الفئة من المطربين بحجة إفساد قيم المجتمع.


صراع بين الدولة ومطربي المهرجانات


خلال الأشهر الأخيرة دار صراع كبير بين مطربي المهرجانات الذين انتشروا بين مختلف فئات الشعب المصري بشكل كبير وملحوظ، وبين الدولة متمثلة في نقابتي المهن التمثيلية، والمهن الموسيقية، من أجل محاربة هؤلاء المطربين أمثال حمو بيكا، ومجدي شطة، والديزل، وآخرهم حسن شاكوش، حيث انتشرت أغانيهم في البداية على نطاق واسع من خلال المناطق الشعبية، حتى أصبحت تلقى رواجاً كبيراً في مختلف المناسبات وحفلات الزفاف، ومع إثارتهم للجدل في السوشال ميديا والشارع المصري نتيجة صراعهم مع بعضهم البعض، والألفاظ البذيئة في كلمات أغانيهم، بدأت التحركات والإجراءات التي تتصدى لها نقابة المهن الموسيقية بالاشتراك مع جهاز الرقابة على المصنفات الفنية، لمحاربة مطربي المهرجانات.


نقابة الموسيقيين تمنع التعامل مع مطربي المهرجانات


أصدر الفنان هاني شاكر بصفته رئيساً لنقابة المهنة الموسيقية، في 8 أغسطس/آب من العام الماضي، قراراً بمنع التعامل مع مطربي المهرجانات، من ضمنهم حمو بيكا ومجدي شطة والديزل، متوعداً من يُخالف ذلك القرار بمواجهة عقوبات قانونية بالسجن لمدة لا تقل عن شهر ولا تزيد عن 3 أشهر، وتشمل تلك العقوبة إلى جانب الحبس غرامة لا تقل عن 2000 جنيها ولا تزيد عن 20 ألف جنيه.


قبول "شاكوش" في نقابة المهن الموسيقية


في 24 يناير/كانون الثاني أعلن مطرب المهرجانات حسن شاكوش عبر وسائل الإعلام عن حصوله على عضوية نقابة المهن الموسيقية رسمياً، وأكد أنه سعى للحصول عليها حتى يتسنى له العمل بما لا يخالف القانون، فيما كشف "هاني شاكر" نقيب الموسيقيين وعبر وسائل الإعلام أيضاً، أن "شاكوش" اجتاز مؤخراً اختبار نقابة المهن الموسيقية بنجاح بالفعل، ‏ولكنه لم يصبح ‏عضواً نقابياً في المهن الموسيقية حتى الآن، ومازال وضعه قيد الدراسة.


جدل في الوسط الفني واعتراض الموسيقار حلمي بكر


نشب جدل كبير داخل الوسط الفني عقب الإعلان عن انضمام حسن شاكوش مطرب المهرجانات إلى نقابة المهن الموسيقية، وكان أول المعترضين هو الموسيقار الشهير حلمي بكر، والذي أعرب لوسائل الإعلام عن استيائه الشديد نتيجة نجاح "شاكوش" في اختبارات النقابة، موضحاً أن هاني شاكر، اضطر إلى إنجاح "شاكوش"، عقب الانتشار الضخم الذي حققه مهرجان "بنت الجيران" خلال الفترة الأخيرة، وأن "شاكر" وافق على إلحاق "شاكوش" بالنقابة لأنه لا يريد أن يُزيد من أعدائه وحتى لا يكرهه الجمهور.


أزمة "خمور وحشيش" داخل استاد القاهرة


داخل استاد القاهرة الدولي وتحديداً يوم الجمعة الماضي 14 فبراير/شباط أقيم حفل ضخم بحضور 100 ألف من الجمهور بمناسبة عيد الحب، وأحيا الحفل كلاً من حسن شاكوش وعمر كمال أصحاب المهرجان الشهير "بنت الجيران"، وسادت حالة من الغضب والاستياء لدى الكثيرين نتيجة إقامة الحفل في ظل عدم موافقة الجهات الأمنية على إقامة مباريات كرة القدم على نفس الاستاد، واشتعلت السوشال ميديا أكثر بغناء كلمتي "خمور وحشيش" ضمن المهرجان داخل استاد القاهرة التاريخي، حيث سخر العديد من المشاهير في مجال الرياضة، من ضمنهم أحمد حسن، لاعب الأهلي والزمالك والمنتخب المصري سابقًا، قائلا عبر تويتر بشكل ساخر: "الاسم: استاد القاهرة للمباريات والانتصارات سابقا، الوظيفة الحالية: مسرح القاهرة للحفلات والمهرجانات!!!".


منع التعامل مع مطربي المهرجانات نهائياً


أصدر الفنان هاني شاكر، نقيب الموسيقيين، في أعقاب أزمة "الخمور والحشيش" تنبيهاً إلى كافة المنشآت السياحية والبواخر النيلية والملاهي الليلية والكافيهات بعدم التعامل مع مطربي المهرجانات نهائياً، وجاء ضمن البيان الذي صدر اليوم الأحد 16 فبراير/شباط، أن من يُخالف ذلك القرار سوف يتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية، بما في ذلك إصدار قرار بعدم التعامل مع المنشأة المخالفة لهذا القرار.


وأكد نقيب الموسيقيين، أنه لا يقبل ما حدث من التجاوز بالألفاظ فى الحفل الأخير باستاد القاهرة الدولي، والتلفظ بكلمات تُخالف العرف القيمي وتتعدى على الرواسخ الثابتة للمجتمع المصري، مشيراً إلى أن مجلس النقابة سوف يعيد النظر فى كافة التصاريح بالغناء أو عضوية النقابة فى ضوء المعايير والقيم التى يقبلها المجتمع.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 1 + 4