الأشغال الشاقة لمتهمين بالقتال ضد الجيش في عرسال

2020.02.05 - 12:29
Facebook Share
طباعة

 أصدرت ​​​​​​ ​المحكمة العسكرية​ الدائمة برئاسة العميد الركن ​حسين عبدالله​ حكما غيابيا قضى بإنزال عقوبة الأشغال الشاقة المؤبدة بحق السوريين الفارين من وجه العدالة: عدنان البركات، رامي رعد وعبد القادر الجاعور، وتجريدهم من حقوقهم المدنية وتنفيذ مذكرات إلقاء القبض الصادرة بحقهم.

 
 
وأدانت المحكمة الأشخاص المذكورين بالانتماء إلى تنظيم ​جبهة النصرة​ الارهابي، والمشاركة بالقتال ضد ​الجيش اللبناني​ في ​عرسال​ خلال المعارك التي اندلعت في 2 آب 2014، وعلى قتل و​محاولة قتل​ وخطف جنود من الجيش، والمشاركة بسرقة أعتدة عسكرية وتخريب في الممتلكات العامة والخاصة.
كذلك قضت المحكمة وبرئاسة عبدالله، بإنزال عقوبة الأشغال الشاقة مدة ثلاث سنوات، بحق السوري الموقوف خلف المشهداني، وتغريمه مبلغ مليون ليرة لبنانية وتجريده من حقوقه المدنية، بعدما أدانته بجرائم الانتماء إلى تنظيم جبهة النصرة الارهابي، والمشاركة في تقديم الدعم اللوجستي للمعتدين على الجيش اللبناني ومراكزه في بلدة عرسال، ومراقبة تحركات دوريات الجيش والإبلاغ عنها، والمشاركة في ​إطلاق النار​ على مواقعه التي نتج عنها جرح عدد من العسكريين.
 
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 4 + 4