مستشار خامنئي: لا تفاوض مع قتلة سليماني

2020.01.28 - 10:23
Facebook Share
طباعة

 رد مستشار المرشد الإيراني للشؤون الدفاعية والعسكرية، اللواء حسين دهقان، الثلاثاء، على وزير خارجية بلاده محمد جواد ظريف، بأن طهران لن تدخل في مفاوضات مع قتلة قائد فيلق القدس الجنرال قاسم سليماني، في إشارة إلى الولايات المتحدة، فيما رفع نواب بالبرلمان شكوى ضد ظريف لدى القضاء.

 
وقال اللواء دهقان في تصريحات صحافية خلال مجلس تأبين لقاسم سليماني بمدينة "لنجان" التابعة لمحافظة اصفهان وسط إيران، "لن تتفاوض الأمة الإيرانية مع إرهابيي الملاهي والذين تورطوا في اغتيال أحبائنا وقادتنا" في إشارة عملية اغتيال سليماني بغارة أمريكية نفذت مطلع يناير الجاري في العاصمة العراقية بغداد.
 
وأضاف "في ضوء السياسات الأمريكية الفاشلة في المنطقة، فقد أصبحت وحشية واشنطن واضحة للجميع اليوم، ومع الإجراءات الأخيرة لهذا الرئيس المغامر، لا شك أن الجبهة المتعجرفة تتجه نحو المنحدر الحاد".
 
وبالإشارة إلى الهجوم الصاروخي الإيراني على القاعدة العسكرية الأمريكية في قاعدة عين الأسد غرب العراق في الثامن من يناير الجاري، أكد "أنه بعد الحرب العالمية الثانية، قام الأمريكيون إما بغزو أو احتلال 52 دولة، لكنهم لم يجرؤ زعماء تلك الدول في الحديث مع واشنطن، لكن إيران وقفت بحزم ضد هؤلاء المجرمين".
 
وأكد مستشار المرشد الإيراني على انسحاب القوات الأمريكية من المنطقة، وقال "لن يتحقق الأمن والاستقرار في المنطقة حتى خروج القوات الأمريكية منها، ومحو الكيان الصهيوني (إسرائيل)".
 
وقال اللواء حسين دهقان، مستشهداً بتصريحات ظريف الأخيرة حول إعادة التفاوض مع الولايات المتحدة: "لن نتفاوض مع إرهابيي الملاهي الذين أمروا باغتيال قاسم سليماني".
 
وفي سياق متصل، قدم 23 نائباً في البرلمان الإيراني شكوى لدى السلطة القضائية ضد وزير الخارجية محمد جواد ظريف، لاستجوابه، بسبب تصريحاته التي وصفوها بأنها "مخالفة للأمن القومي الإيراني".
 
وقالت وكالة أنباء "مهر"، إن الشكوى التي رفعها النواب للقضاء الإيراني أكدت أن وزير الخارجية محمد جواد ظريف، اخترق المادة 236 من النظام الداخلي للبرلمان برفض استجوابه على خلفية تصريحاته التي أعلن فيها استعداد إيران للتفاوض مع الولايات المتحدة بعد اغتيال قاسم سليماني".
 
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 9 + 7