"إنستغرام" يحارب الصور المعدلة

2020.01.18 - 06:05
Facebook Share
طباعة

 بدأ تطبيق "إنستغرام" بإخفاء الصور المعدلة حاسوبيا، والتي ينشرها بعض المستخدمين أو المصورين على منصته.


وفقاً لموقع PetaPixel فإن الخوارزمية الرقمية الجديدة التي أعلن عنها "إنستغرام" في كانون الأوّل الفائت تقوم بالتعرف على الصور المعدلة رقميا عبر برامج مثل "فوتوشوب"، وتخفي هذه الصور من واجهة العرض في منشورات المستخدمين أو الفنانين الرقميين على منصة الموقع.


وبعد إخفاء الصورة في واجهة المنشور يقوم "إنستغرام" بكتابة رسالة تحذيرية عليه، ولمشاهدة الصور المخفية يتوجب على المستخدمين النقر على واجهة المنشور لتظهر الصورة من جديد.

 

ويشير الخبراء في "إنستغرام" إلى أن هذه الميزة أتت في إطار الحملة التي بدأتها المنصة منذ مدة لمحاربة الأخبار والمنشورات الزائفة أو المضللة للمستخدمين، وأن الصور المعدلة حاسوبيا تدخل في إطار هذا النوع من البيانات.


وأول من لاحظ هذه الميزة الجديدة في "إنستغرام" المصور الشهير، توبي هاريمان، الذي اكتشف أثناء تصفحه للموقع أن بعض الصور تم تقييدها أو إخفاؤها لاحتوائها على معلومات خاطئة، وبعد النقر على المنشورات المذكورة لاحظ أن الصورة المخفية كانت صورة معدلة رقميا لتلال وجبال التقطها المصور، كريستوفر هيني.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 9 + 2