إيران: رحلاتنا الجوية للخارج مستمرة

2020.01.14 - 08:06
Facebook Share
طباعة

قال أمين عام رابطة الطيران الإيرانية مقصود أسعد ساماني، الثلاثاء، أن الرحلات الخارجية التي تقوم بها شركات الطيران الإيراني إلى وجهات مختلفة من العالم مستمرة كالمعتاد، بإستثناء السويد.

وأوضح ساماني في حديثه لوكالة أنباء "إيسنا" المحلية، "إن الرحلات الخارجية إلى وجهات مختلفة مستمرة كالمعتاد، بإستثناء السويد فقط التي توقفت بسبب إعلان الحكومة السويدية، وأنها ستعود إلى طبيعتها بعد فترة من الوقت".

وجاء التوتر الحاصل الذي أدى إلى وقف عبور بعض الطائرات الأجنبية عبر سماء إيران على خلفية إسقاط الحرس الثوري طائرة ركاب أوكرانية الأربعاء الماضي، بصاروخ بعد إقلاعها من مطار الخميني الدولي، وأدت تلك الحادثة إلى مقتل 176 شخصاً.

وعلنت بعض الدول وشركات الطيران عن وقف رحلاتها إلى إيران أو استخدام الأجواء الإيرانية وكذلك العراقية عقب قصف الحرس الثوري لقاعدة عين الأسد غرب العراق والتي تحتضن قوات أمريكية.

من جانبه، أوضح محمد إسلامي، وزير الطرق والتنمية الحضرية الإيرانية، اليوم، أن الرحلات الجوية الدولية إلى إيران ورحلات الترانزيت عبر السماء كانت عادية، مضيفاً أن "الولايات المتحدة وسنغافورة فقط أوقفت أمريكا وسنغافورة أوقفت رحلاتهما إلى إيران العراق"، مبيناً أن "تلك الرحلات (أمريكا وسنغافورة) ليست مؤثرة".

وفي هذا الصدد، أبلغ أمين عام رابطة الطيران الإيرانية، وكالة إيسنا، إن جميع الرحلات إلى البلدان المختلفة عادية ولم يتغيير الكثير كما في الماضي.

وقال إن "الحكومة السويدية هي الوحيدة التي أعلنت أنه يجب ألا تصل الطائرات الإيرانية"، مضيفًا أن "الخطوط الجوية الإيرانية هي فقط التي نقلت إلى ستوكهولم وغوتنبرغ، والتي تم تعليقها بسبب تصريح أصدرته الحكومة السويدية مؤخرًا، ولكن بالنسبة لبقية الرحلات الجوية".

وأكد ساماني، أن التأخير في بعض الرحلات الخارجية لا علاقة له بوقفها أو تقييدها، بل لأسباب أخرى، على حد قوله، مؤكداً على أن الرحلات عادة إلى طبيعتها بإستثناء السويد التي ستكون مؤقتة وستستأنف روتينها بعد إعادة التقييم.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 6 + 4