كيف نجحت ماليزيا في التحول الى قوة اقتصادية؟

اعداد زينب عواركة

2020.01.06 - 01:02
Facebook Share
طباعة

 من بلد زراعي منهك اقتصاديا

الى قوة مالية وصناعية كبرى بالمقاييس العالمية 
كيف تحولت ماليزيا من دولة متخلفة الى دولة متطورة ؟
انه حسن التخطيط وحسن التنفيذ والاستفادة القصوى من الامكانيات الذاتية.
اولا: التعليم
فقد وضعت حكومات باني ماليزيا الحديثة مهاتير محمد خططا للقضاء على الامية الجامعية والتقنية وقد نجح 
في ذلك خلال سنوات خمس.
 
ثانيا:  المعاهد التقنية  التي تخرج متخصصين مهنيين في الزراعة والصناعة والتكنولوجية.
 
ثالثا: مراكز البحث العلمي
حيث تصنع ماليزيا تقدمها التقني في مراكز بحوثها الجامعية ولا تتسول المعرفة من اي طرف اجنبي.
 
رابعا: الاستقرار والوحدة المصلحية بين مكونات الشعب المتعدد الاديان والاعراق فقد ساد عدل الحكومة مع كل مواطنيها وساوت بينهم فلم يعد لاي متطرف جمهور يستمع اليه.
 
خامسا: التركيز في تعليم الاطفال على الاخلاق والامانة.
فالقضاء على الفساد لم يكن فقط عبر العقوبات بل عبر تربية الاجيال الجديدة على مباديء رفض الفساد والفاسدين.
سادسا: منع رجال الدين من فتح معاهد تتصرف بعقول طلاب الامة كما تشاء بل اجبرت الحكومة رجال الدين على الخضوع لسياستها الموحدة في تبني مناهج معتدلة وفي فرض منطق ديني تشرف عليه الحكومة حتى لا يصبح الشعب سلعة يبيع ويشتري فيها المتطرفون.
 
سابعا: التمويل الذاتي ورفض التعاون مع البنك الدولي..
حتى حين تعرضت ماليزيا لازمة مالية حادة نتيجة مضاربة الاميركي جورج سوروس على عملتها عام ١٩٩٤ رفض مهاتير محمد الاستدانة من البنك الدولي واتكل على طاقات بلاده وشعبه الذاتية فأنقذ بلده دون اقتراض.
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 1 + 7