الخميس 14 تشرين الثاني 2019م , الساعة 04:50 مساءاً بتوقيت بيروت

إتصل بنا أعلن معنا عن آسيا أخبار الرئيسية

آخر الأخبار :



أحد مؤسسي هيئة تنسيق الثورة لـ"آسيا": عودة الحريري غير مطروحة وإلا ذاهبون للتصعيد

خاص آسيا

2019.11.04 03:50
Facebook Share
طباعة

 أشار أحد مؤسسي "هيئة تنسيق الثورة" هاني فياض في تصريح خاص لوكالة أنباء آسيا الى أن "الإنتفاضة الشعبية لم تفقد زخمها حتى تستعيدها، وظهر ذلك من خلال الحشود في الشارع، لكن طبيعة الحركات الشعبية أن تشهد بعض التفاوت الذي يحصل ويرتبط ذلك بمصالح وأشغال الناس، وما شهدناه في الأمس يشبه الى حد بعيد تحرك الشارع يوم 17 تشرين الأول".
وفي ما يتعلق بعمليات قطع الطرقات التي شهدتها المناطق اللبنانية، لفت فياض الى أنه لم توجه الدعوة من قبل أي مجموعة للقيام بقطع الطريق، ولكن تم قطعها دون أي طلب رسمي من أي مجموعة، وهناك بعض الأصوات التي إرتفعت من هنا وهناك، وما حصل "ركب موجته" بعض قطاع الطرق بالمعنى الحقيقي، وهذا الشيء متوقع في هكذا ظروف".
ويضيف فياض:"نحن سبق وأعطينا مهلة حتى يوم الثلاثاء مساء لبدء الإستشارات، وإن لم يسجل اي تحرك جدي بهذا الإتجاه نحن ذاهبون الى مرحلة جديدة من المواجهة، وبأساليب بدأت تظهر وتتعلق بالمرافق العامة والأبواب الفعلية للهدر والفساد في البلد".
ويعتبر فياض أن التأخير الحاصل لجهة بدء الإستشارات النيابية يعكس الصراع القائم بين أهل السلطة، وهم يحاولون رمي ذلك على الشارع، وفي هذا الإطار نحن لن نغطي أي طرف من اطراف السلطة، من خلال خدمته عبر قطع الطريق للضغط على الطرف الثاني او تخفيف الزخم لإعطائهم فرصة، واليوم الشارع هو الذي يقرر إن كان بإمكانهم أن يماطلوا مجدداً، وان كانوا قادرين على تحمل حركة الشارع فذلك يعني أنهم يريدون أخذ البلد الى مكان هم من يتحمل مسؤوليته".
وفي ما يتعلق بالموقف من إعادة تكليف الحريري لتشكيل حكومة جديدة يذكّر فياض بأنهم منذ اليوم الأول دعوا الى تشكيل حكومة من خارج المنظومة الحاكمة، وهذا الأمر بالنسبة للشارع غير مطروح، ويتمنى أن لا يتم تجريب الشارع مجددا من خلال إعادة تسمية الحريري لتأليف الحكومة".
كما يشير فياض الى أن "هناك حاجز تم كسره وأهل السلطة لم يعد لهم القدرة على التحكم بمصير الناس الذين قالوا كلمتهم، وكل ما يحصل من مشاورات التكليف والتأليف سيحصل تحت ضغط ومراقبة الشارع الذي إنتفض، وبالتالي لا عودة للوراء ، وينصح أهل السلطة أنهم في حال أرادوا الذهاب نحو تلبية مطالب الشارع بعدم اللعب بعواطف الناس من أجل القيام بإعادة إنتاج السلطة نفسها".
ختاماً وحول هيكلية هيئة تنسيق الثورة يشير الى أنها مبادرة بدأها حراك العسكريين المتقاعدين، وباتت اليوم تضم أكثر من100 مجموعة تمثل مختلف المناطق التي تشارك في نشاط الشارع ومجموعات ناشطة على صعيد الحراك في الشارع، وهي هيئة لا تدّعي انها تمثل الشارع وحدها او تقوم بتوجيه الشارع، بل تعبّر عن رأي مجموعات لديهم قواسم مشتركة وتقوم بالتعبير عن آرائهم".

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق:
* الاسم  
   البريد الالكتروني  
   العنوان  
* التعليق
* اكتب ناتج 3 + 8
 
مع الأستاذ توفيق شومان المزيد ...   الافتتاحية المزيد ...   منبر آسيا المزيد ...   المجهر مع علي مخلوف المزيد ...   إقتصاد المزيد ...   رياضة المزيد ...  
شاهد المزيد
ألبوم الصور
 كيف نحول الانتفاضة الشعبية لعملية تنقذ اللبنانيين من الدمار؟؟  عن الغزو التركي والفرص الضائعة بحث حول الشيرازية:  النشأة - المرجعية والتاريخ ماذا فعل الرئيس سعد الحريري حتى استحق عقوبة نيويورك تايمز؟ خامنئي: العراق القوي مفيد جداً لإيران بالصور: هكذا أحيت بلدية القاع ذكرى "فجر الجرود" بالصور: البخاري يودع الحجاج في مطار بيروت روحاني: لا مفاوضات مع ترامب بعد تخليه عن الإتفاق النووي بالفيديو: كارثة بيئية تصيب بحيرة القرعون بالفيديو: ماقصة الاشكال في الشياح؟