الاثنين 26 2019م , الساعة 12:25 مساءاً بتوقيت بيروت

إتصل بنا أعلن معنا عن آسيا أخبار الرئيسية

آخر الأخبار :



هل أحرج المعارضون "الثورة السورية" بزياراتهم لـ"إسرائيل"

كتب مراسل آسيا _ دمشق

2019.06.11 05:21
Facebook Share
طباعة

 بين الحين والآخر تظهر اتهامات لجزء من المعارضة السورية بالتعاون مع إسرائيل، أن تسمع بأن سورياً يتعامل مع إسرائيل كان ضرباً من الخيال قبل العام 2012 بحسب قول أحد المراقبين، لكنه بعد الحرب السورية بات أمراً اعتيادياً، وهذا ليس خاصاً بهذا البلد بل بكل بلد عاش ويعيش حروباً وأزمات ، لبنان فلسطين وهناك العراق، حيث تستغل الاستخبارات الغربية وإسرائيل تدهور الأوضاع الأمنية وانتشار الفوضى، وهذا حال كل دولة في العالم تعيش نزاعات.

ضمن هذا المشهد كشف الناشط الإسرائيلي إيدي كوهن عن زيارة يقوم بها وفد من المعارضة السورية في الخارج إلى تل أبيب لبحث ما أسماه "مبادرة سلام سورية إسرائيلية" يرأس هذا الوفد المعارض عصام زيتون من أجل بحث مبادرة للسلام في سورية.

اللافت أن زيتون اقترح وضع بلاده خلال المرحلة الانتقالية تحت وصاية دولية كون المعارضة غير قادرة على تشكيل مؤسسات أمنية، موضحاً أن من أهداف المرحلة الانتقالية إخراج إيران من البلاد.

فيما تحدثت مصادر صحفية لأحد المواقع الالكترونية عن وجود لائحة إسرائيلية تضم بعضاً من أسماء الصحفيين والكتاب السوريين الذين يقبضون رواتب شهرية من وزارة التخطيط الاستراتيجي الإسرائيلية ومنهم عصام زيتون إضافةً لفيصل قاسم وماهر شرف الدين وعبد الرزاق عيد وفؤاد عبد العزيز والشيخ عبد الجليل السعيد الذي قال أنه كان مدير مكتب مفتي سوريا ثم انشق عنه ليصير بعدها كاتباً ويترك سلك رجال الدين بحسب المصدر ذاته.

فيما لم يستغرب أحد المهتمين بملف النشاطات الاستخباراتية الإسرائيلية في المنطقة من وجود لائحة كتلك، مشيراً إلى أن كل من أفيخاي أدرعي وإيدي كوهين يشرفان على تلك اللائحة في وزارة التخطيط الإسرائيلية، ولقد دأبت إسرائيل على تلك الطريقة ليس فقط مع بعض السوريين بل أيضاً مع لبنانيين وعراقيين وخليجيين ومغاربة وفق قوله.

فور انتشار هذا الخبر هاجم بعض المعارضين عصام زيتون واتهموه بالعمالة لأنه يسيء لما أسموه بالثورة، حيث رأوا بأنه يصورها وكأنها مؤامرة تم هندستها في أقبية الاستخبارات الإسرائيلية وهذا إهانة لدماء من سقطوا في سبيل تلك الثورة وفق تعبيرهم.

فيما انتقد معارضون آخرون عصام زيتون لمجاهرته بالذهاب إلى إسرائيل، وقال هؤلاء يحق للمعارضة التعاون مع أي كان لدرء الخطر عنهم وعن الثورة، لكن خطأ زيتون كان بالمجاهرة، وهو ذات الخطأ الذي وقع به المجاهدون عندما أشهروا صورةً تجمعهم خلال اجتماع بزعيم النصرة أبو محمد الجولاني، فلماذا لا نعمل بصمت من أجل تحقيق أهداف ثورتنا، ومن ضمن من قالوا ذلك العميد المنشق أحمد رحال في تسريب صوتي له، حيث رأى إن ذلك النوع من المجاهرة يضر بالثورة والمجاهدين داعياً للعمل بسرية.

الناشطون الموالون للدولة السورية روجوا لموضوع زيارة زيتون للكيان الإسرائيلي، واعتبروه دليلاً على أن الثورة المزعومة بحسب تعبيرهم ما هي إلا مؤامرة فعلية تستهدف محور المقاومة وفق هؤلاء.

ليرد معارضون على مناصري الدولة السورية بالقول: نظامكم يتعامل مع الروسي والإيراني ومع حزب الله ويرى في ذلك حلقاً له كدولة للتعاون مع قوى وحلفاء، فلماذا يحق لكم التعاون ولا يحق لغيركم، فيما قال معارضون آخرون بأن عصام زيتون ليس لديه أي صفة رسمية كي يُحسب عليه بأنه يمثل الثورة.

يُذكر بأن عدداً من المعارضين السوريين زاروا إسرائيل أو قاموا بعقد مقابلات مع وسائل إعلام إسرائيلية أو التقوا بوفود إسرائيلية في أرض محايدة، ومنهم كمال اللبواني عضو الائتلاف السوري والمعارضان فهد المصري و سيروان كاجو، كما تُتهم المعارضة بسمة قضماني بالاتصال بالإسرائيليين وذلك بعد تصريحها الشهير خلال حلقة تلفزيونية فرنسية احتفالا بالذكرى الـ60 لتأسيس كيان العدو، حيث قالت إن "وجود إسرائيل في الشرق الأوسط ضروري ونحن بحاجة لإسرائيل" فيما تقول المعلومات بأن المعارض مندي الصفدي هو الذي يتولى تنسيق وترتيب زيارات المعارضين السوريين لإسرائيل.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق:
* الاسم  
   البريد الالكتروني  
   العنوان  
* التعليق
* اكتب ناتج 7 + 1
 
الافتتاحية المزيد ...   منبر آسيا المزيد ...   المجهر مع علي مخلوف المزيد ...   إقتصاد المزيد ...   رياضة المزيد ...  
شاهد المزيد
ألبوم الصور
خامنئي: العراق القوي مفيد جداً لإيران بالصور: هكذا أحيت بلدية القاع ذكرى "فجر الجرود" بالصور: البخاري يودع الحجاج في مطار بيروت روحاني: لا مفاوضات مع ترامب بعد تخليه عن الإتفاق النووي بالفيديو: كارثة بيئية تصيب بحيرة القرعون بالفيديو: ماقصة الاشكال في الشياح؟ اشتباكات بين عائلتي الجمل وجعفر في الهرمل الأسد: سأزور إيران قريباً مجدداً.. أهالي الموقوفين الاسلاميين يعتصمون في طرابلس بالصورة: اعتصام  لموظفي "سعودي أوجيه" في طرابلس