الثلاثاء 25 حزيران 2019م , الساعة 12:15 صباحاً بتوقيت بيروت

إتصل بنا أعلن معنا عن آسيا أخبار الرئيسية

آخر الأخبار :



نتائج منتدى سانت بطرسبورغ الاقتصادي الدولي لـ العام 2019

كتب مراسل آسيا _موسكو

2019.06.11 11:55
Facebook Share
طباعة

 انتهت أعمال المنتدى الاقتصادي الدولي الثالث والعشرون في مدينة سانت بطرسبورغ الروسية. بعدد المشاركين وتغطية الدول التي وصلت منها وفود إلى العاصمة الشمالية لروسيا، أصبح رقمًا قياسيًا.


تحدث المنظمون عن مشاركة 17000 شخص من أكثر من 70 دولة. وعمل خلاله أكثر من 19000 مندوب من 145 دولة بنشاط في المنتدى. وبما أنه لا يوجد اليوم سوى 193 دولة في العالم، فاننا يمكن ان نطلق على المنتدى اسم المنتدى العالمي وليس الدولي فقط.


خلال المنتدى، وعلى مدار الأيام الثلاثة كان هناك حوالي 170 حدثًا تجاريًا ، تم إبرام حوالي 650 صفقة بقيمة أكثر من 3.1 تريليون روبل. ومجموعة من هذه الاتفاقيات التجارية والصناعية مثيرة للإعجاب. من بينها اتفاقيات في مجال الاتصال، ومشاريع البنية التحتية، والأدوية، والطاقة النووية، والتقنيات الرقمية، وأشياء أخرى كثيرة.


في الوقت نفسه، قامت روسيا، التي يُنظر إليها تقليديًا في العالم كمورد للمواد الخام، في هذا المنتدى بنشاط وبنجاح على الترويج لكل من المنتجات الإلكترونية والرقمية الخاصة بها، وكذلك الابتكارات الروسية الخاصة.


العديد من رؤساء الدول والمنظمات العالمية كانوا ضيوفًا في المنتدى. على وجه الخصوص، شارك رئيس جمهورية الصين الشعبية، شي جين بينغ، الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، رؤساء بلغاريا وسلوفاكيا وأرمينيا.

افتتح رئيس الاتحاد الروسي فلاديمير بوتين أعمال المنتدى والقى كلمته الافتتاحية. وكان الوفد الأكثر عددًا في المنتدى هو الوفد الصيني والذي كان يضم حوالي ألف شخص. ومع ذلك، كانت تمثيلات الدول الأخرى كثيرة أيصا، وهذا مايشهد عليه العدد الإجمالي للمشاركين.


أظهر منتدى سانت بطرسبورغ من خلال عدد الدول المشاركة وعدد المندوبين بوضوح أن جميع القصص حول "عزلة روسيا" ليست أكثر من أسطورة. فالحقيقة هي ان روسيا واحدة من أهم الدول المساهمة في الاقتصاد العالمي.


أصبحت روسيا على الأقل في أيام المنتد ، مركزًا تجاريًا للعالم بأسره. ومع ذلك، فإن بلدنا نفسه يشارك بنشاط في إنشاء وتعزيز هذا النموذج الاقتصادي. والعديد من الدول الأخرى، التي ترى فرص الانفتاح والإمكانات الكاملة للتعاون من خالا الاتفاقيات الموقعة في المنتدى مما يصب في نهاية المطاف بخدمة المصالح المشتركة والمنفعة المتبادلة.


استنادا إلى المبلغ الإجمالي للاتفاقيات الموقعة وهو أكثر من ثلاثة تريليونات روبل، يمكن القول ان المنتدى انتهى بنجاح. على ضوء ذلك، يستمر تكوين واقع اقتصادي عالمي جديد، أحد المبادرين فيه هو بلدنا روسيا.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق:
* الاسم  
   البريد الالكتروني  
   العنوان  
* التعليق
* اكتب ناتج 3 + 3
 
الافتتاحية مع خضر عواركة المزيد ...   منبر آسيا المزيد ...   المجهر مع علي مخلوف المزيد ...   إقتصاد المزيد ...   رياضة المزيد ...  
شاهد المزيد
ألبوم الصور
خامنئي: العراق القوي مفيد جداً لإيران بالصور: هكذا أحيت بلدية القاع ذكرى "فجر الجرود" بالصور: البخاري يودع الحجاج في مطار بيروت روحاني: لا مفاوضات مع ترامب بعد تخليه عن الإتفاق النووي بالفيديو: كارثة بيئية تصيب بحيرة القرعون بالفيديو: ماقصة الاشكال في الشياح؟ اشتباكات بين عائلتي الجمل وجعفر في الهرمل الأسد: سأزور إيران قريباً مجدداً.. أهالي الموقوفين الاسلاميين يعتصمون في طرابلس بالصورة: اعتصام  لموظفي "سعودي أوجيه" في طرابلس