الجمعة 20 2019م , الساعة 07:11 مساءاً بتوقيت بيروت

إتصل بنا أعلن معنا عن آسيا أخبار الرئيسية

آخر الأخبار :



إرشادات للتعامل مع الطفل الحساس

2019.06.10 04:07
Facebook Share
طباعة

 الحساسية عند الطفل تجعله خائفاً و يضيق صدره تجاه الآخرين خاصة في أماكن التجمعات أو عند التعرض لبعض المواقف و قد يبكي بشدة من أشياء بسيطة تحدث معه.


و لذلك نقدم إليكِ هذه الإرشادات كي تتعاملي مع طفلكِ الحساس بشكل صحيح.

- الحساسية ليست عيباً في كل الأحوال لأن الطفل المصاب بها يكون في الغالب شديد الذكاء و يتعاطف مع الآخرين و لديه إبداع لكنه يشعر بالتوتر و الإحباط بشكل سريع من الأماكن المكتظة بالناس و من المواقف الجديدة التي تطرأ على حياته.


- إجعليه يخرج إلى الطبيعة و دعيه يرى جمالها و يتعامل مع مكوناتها بشكل عفوي فهذا يجعله لا يتأثر بشكل سريع تجاه الأمور.


- اتركي له مساحة كافية كي يعبر فيها عن نفسه و لا تحاصريه في منطقة ضيقة أو تضغطي و تسيطري عليه في كل فعل يفعله أو على ذوقه و اختياراته و اتركي له الفرصة أن يكون وحيداً و أن ينفرد بنفسه لوقت قليل.


- تعاملي معه بلين فهذا سيجعل يستجيب لكِ بشكل أسرع و لا تتعاملي معه بأسلوب الأمر بل بأسلوب الطلب و ابتعدي عن القسوة لأن هذا سيجعله يتعامل بنفس الأسلوب الذي لا تحبينه و هو البكاء و لذلك حاولي معرفة الأشياء التي تضايقه و علميه تمرينات التنفس و الإسترخاء.


- إمنحيه الثقة فأخبريه بمعرفتكِ لصعوبة الموقف الذي يتسبب في إصابته بالضيق و عرفيه بأنكِ واثقة في حسن تعامله مع المر و أنه سيعرف كيف يواجهه بالشكل الصحيح و لا تعملي على إصلاح الموقف لأن هذا سيجعله يشعر بأنه غير قادر على المواجهة بنفسه.


- امنحي طفلكِ عدة خيارات لتنفيذ أوامركِ فعندما تخبرينه بموعد النوم أخبريه بأنه عليه أن ينظف أسنانه و أن يستحم و يمشط شعره و سيمكنه أن يقرأ قليلاً أو يلعب لعبة يحبها فهذا سيجعله يشعر بأنه يمتلك قوة كافية.


- إذا شعرتِ بأنه متضايق من أمر ما فأنتظري حتى يهدأ ثم ابدأي في التحدث معه ثم استفسري منه عن إمكانية التصرف تجاه الأمر بطريقة لا تتسم بالحساسية الشديدة.


- تقبلي أن طفلكِ حساس و لا تحاولي القضاء على هذا الأمر و اخبريه بحبكِ و تقبلكِ له على ما هو عليه و أخبريه عن إيجابيات هذه الحساسية كأنه يجعله يتعاطف مع الآخرين و يساعدهم في مشكلاتهم و أنها تجعله مبدعاً ذا آفاق واسعة.


- لا تجعلي طفلكِ يندمج في التجمعات الكبيرة رغماً عنه بل إعملي على ذلك بشكل تدريجي و بهدوء فإجعليه أولا يتعرف على مجموعة صغيرة من الأطفال في مثل عمره و شجعيه على أن يتحدث معهم ثم إجعليه يندمج مع أكثر من مجوعة في النادي أو في تجمعات الأسرة و غيرها.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق:
* الاسم  
   البريد الالكتروني  
   العنوان  
* التعليق
* اكتب ناتج 6 + 10
 
مع الأستاذ توفيق شومان المزيد ...   الافتتاحية المزيد ...   منبر آسيا المزيد ...   المجهر مع علي مخلوف المزيد ...   إقتصاد المزيد ...   رياضة المزيد ...  
شاهد المزيد
ألبوم الصور
خامنئي: العراق القوي مفيد جداً لإيران بالصور: هكذا أحيت بلدية القاع ذكرى "فجر الجرود" بالصور: البخاري يودع الحجاج في مطار بيروت روحاني: لا مفاوضات مع ترامب بعد تخليه عن الإتفاق النووي بالفيديو: كارثة بيئية تصيب بحيرة القرعون بالفيديو: ماقصة الاشكال في الشياح؟ اشتباكات بين عائلتي الجمل وجعفر في الهرمل الأسد: سأزور إيران قريباً مجدداً.. أهالي الموقوفين الاسلاميين يعتصمون في طرابلس بالصورة: اعتصام  لموظفي "سعودي أوجيه" في طرابلس