الثلاثاء 25 حزيران 2019م , الساعة 12:31 صباحاً بتوقيت بيروت

إتصل بنا أعلن معنا عن آسيا أخبار الرئيسية

آخر الأخبار :



معلومات: زوبعة عواركة و"النمر" تثير اهتمام أجهزة الأمن السورية.

كتب المحرر السياسي: عمار عوض - دمشق

2019.06.03 12:41
Facebook Share
طباعة

 


نشر موقع " قبس الالكتروني" مقالا تحدث فيه عن الزميل خضر عواركة ونشاطه عبر السوشال ميديا وقد جاء فيه ما يلي:


انتفض الشارع الافتراضي ليل امس ونهار اليوم ردا على هجوم شنه اعلامي لبناني هو خضر عواركة على الدور الروسي في الساحة الشعبية الموالية للرئيس.


وقد كان ملفتا مقدار ردود الأفعال على ما نشره عواركة ضد الروس واستغلالهم شهرة العميد سهيل الحسن الملقب بالنمر لاختراق المجتمع السوري في العمق.


فقد دعا الصحفي المعروف بمعاركه ضد اعداء الحكم السوري الى عدم تبجيل بطل واحد هو "النمر" لان هناك غيره في الجيش ايضا أبطال"


ودعا الى تقوية وتحصين موقف الرئيس عبر عدم الرضى بدعاية روسية تسمي الجيش "قوات النمر"


وعواركة مطارد من خصوم سورية واعدائها ومتهم بانه رأس حربة اعلامية ضد المعارضة السورية والسعودية وقطر.


وقد اودى به نشاطه الى الخضوع ل ٤٣ محاكمة مجموع غراماتها في محكمة المطبوعات مئات ملايين الليرات فضلا عن اتهامه بتهديد السفير السعودي السابق حين تحدث عن مؤامرة سعودية على السيد حسن نصرالله زعيم حزب الله.


وقد وردت الى مراسل قبس لبنان في دمشق معلومات خاصة تتحدث عن قيام "جهات سورية أمنية معنية" بدراسة ردود افعال ناشطين ومشاهير على السوشال ميديا.


حيث قاد هؤلاء محاولة لجر الراي العام للتعصب دفاعا عن روسيا في مواجهة دعوة للشعب لتحصين موقف الرئيس بمواجهة الحلفاء كلهم كما بمواجهة الاعداء.

ويبدو عواركة في نصوصه متعصبا جدا للرئيس بشار الأسد ضد محاولات الحلفاء لفبركة ابطال مرتبطين بهم. 

في حين ثار ناشطون محسوبون على الدولة السورية عليه وتهجموا على شخصه واهانوه دفاعا عن روسيا وعن سهيل الحسن أي انهم تعصبوا للروس ولسهيل الحسن ولم يابهوا الى واقع ان عواركة لم يدعو سوى لتحصين موقف الرئيس بدعم الشعب له.


وقد تبين ان هناك ماكينة منظمة عبر الاعلام الالكتروني لا تخجل من اعلان ولائها للروس ولضابط هو سهيل حسن مع تجاهل ان المطروح هو خيار :

سورية المستقلة ام التدخل الروسي؟؟

البطل هو الجيش العربي أم ضابط وحيد لا شريك له؟

القائد هو الرئيس ام من يدعمه الروس؟؟


النتائج التي تبينها متابعة ردود أفعال ناشطين موالين على عواركة أحدثت صدمة في الاجهزة المعنية.

فقد تبين ان الشارع الافتراضي الموالي يعج بمن يروجون لجهات اخرى غير الرئيس، في حين يتم الهجوم على ناشط لبناني دعى للالتفاف حول الرئيس وحول الجيش فقط لا غير.

وتعد هذه المتابعة من طرف تلك الجهات سببا لتفعيل المتابعة الأمنية لاختراقات الحلفاء فاذا كان العالم الافتراضي مخترقا فماذا عن الواقع؟؟


الصورة لعواركة مع المطران لوقا ابراهيم في دمشق.

مصدر الصورة: صفحة khodor awarki على FB

المصدر موقع قبس

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق:
* الاسم  
   البريد الالكتروني  
   العنوان  
* التعليق
* اكتب ناتج 2 + 4
 
الافتتاحية مع خضر عواركة المزيد ...   منبر آسيا المزيد ...   المجهر مع علي مخلوف المزيد ...   إقتصاد المزيد ...   رياضة المزيد ...  
شاهد المزيد
ألبوم الصور
خامنئي: العراق القوي مفيد جداً لإيران بالصور: هكذا أحيت بلدية القاع ذكرى "فجر الجرود" بالصور: البخاري يودع الحجاج في مطار بيروت روحاني: لا مفاوضات مع ترامب بعد تخليه عن الإتفاق النووي بالفيديو: كارثة بيئية تصيب بحيرة القرعون بالفيديو: ماقصة الاشكال في الشياح؟ اشتباكات بين عائلتي الجمل وجعفر في الهرمل الأسد: سأزور إيران قريباً مجدداً.. أهالي الموقوفين الاسلاميين يعتصمون في طرابلس بالصورة: اعتصام  لموظفي "سعودي أوجيه" في طرابلس