الثلاثاء 17 2019م , الساعة 05:12 مساءاً بتوقيت بيروت

إتصل بنا أعلن معنا عن آسيا أخبار الرئيسية

آخر الأخبار :



مصادر تتحدث عن "سجون سرية" في سوريا

2019.04.17 07:54
Facebook Share
طباعة

قالت مصادر خاصة للجزيرة إن القوات الأميركية وما يعرف بقوات "سوريا الديمقراطية" (أكراد) احتجزت قسما كبيرا من المدنيين الذين كانوا مختطفين لدى تنظيم الدولة، في سجون سرية شمال شرقي سوريا.

وأضافت أنها تحتجزهم قرب مدينة الشدادي وفي رميلان قرب ريف القامشلي وداخل المدينة، وسجن مكافحة الإرهاب في مدينة عين العرب (كوباني) منذ بدء عملية التفاوض مع التنظيم الذي بادر بداية لإطلاق المخطوفين.

وأكدت المصادر أن نحو ثمانين مختطفا لدى التنظيم أطلق سراحهم، في حين نقلت القوات الأميركية وقوات "سوريا الديمقراطية" عددا كبيرا إلى تلك السجون وأخذت بصماتهم وصورا لهم.

وأوضحت أنها تحتجز المختطفين لأسباب غير معروفة، وسط مطالبات للأهالي بالكشف عن مصير المختطفين بعد تأكدهم من وجود ذويهم في تلك السجون.

ورفض مسؤولو تلك السجون الكشف عن أي معلومات بخصوص المعتقلين المختطفين سابقا لدى التنظيم، بحسب ما أفاد به أيمن العلاو الناشط الإعلامي من دير الزور وأحد المشرفين على عملية توثيق قائمة المختطفين.

يقول العلاو للجزيرة نت "قمنا بتوثيق أسماء المختطفين سابقا لدى تنظيم الدولة بعد أن حصلنا على معلومات مؤكدة بوجودهم في سجون تتبع الكرد في منطقتين على الأقل، الأولى في سجن بلدة المالكية بريف القامشلي والثانية في سجن بمدينة عين العرب كوباني".

وأضاف "رغم تقديم الأدلة والوثائق رفض طلبنا في التحقق من هوية المخطوفين ورفض الإدلاء بأي معلومات تخصهم من قبل قوات سوريا الديمقراطية".

مختطفون أجانب
ومع استمرار اختفاء معظم المختطفين، باشرت قوات نيوزيلندية خاصة البحث عن الممرضة لويز آكافي المختطفة لدى التنظيم منذ 2013 رفقة شابين سوريين يعملون معها بالصليب الأحمر الدولي.

جاء ذلك بعد أن تواردت معلومات عن وجودها على قيد الحياة أواخر مناطق سيطرة التنظيم، حالها حال الصحفي جون كانتلي الذي باشرت قوات بريطانية خاصة علميات البحث عنه في مناطق يعتقد أنه فيها، بعد التأكد من بقائه على قيد الحياة قبل نحو شهر من سقوط التنظيم كليا.

ولا يبدو مصير المختطفين لدى تنظيم الدولة واضحا رغم مرور نحو شهر على عملية القضاء عليه جغرافيا في سوريا، إذ يرى معظم المتابعين أنه تخلص من النسبة الأكبر عبر إعدامهم في أماكن متفرقة بسوريا والعراق تحت ذرائع مختلفة، وما بقي منهم أعدادهم قليلة ولا يمكن الكشف عن مصيرهم إلا بإفصاح التحالف وقوات "سوريا الديمقراطية" عنهم.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق:
* الاسم  
   البريد الالكتروني  
   العنوان  
* التعليق
* اكتب ناتج 6 + 7
 
مع الأستاذ توفيق شومان المزيد ...   الافتتاحية المزيد ...   منبر آسيا المزيد ...   المجهر مع علي مخلوف المزيد ...   إقتصاد المزيد ...   رياضة المزيد ...  
شاهد المزيد
ألبوم الصور
خامنئي: العراق القوي مفيد جداً لإيران بالصور: هكذا أحيت بلدية القاع ذكرى "فجر الجرود" بالصور: البخاري يودع الحجاج في مطار بيروت روحاني: لا مفاوضات مع ترامب بعد تخليه عن الإتفاق النووي بالفيديو: كارثة بيئية تصيب بحيرة القرعون بالفيديو: ماقصة الاشكال في الشياح؟ اشتباكات بين عائلتي الجمل وجعفر في الهرمل الأسد: سأزور إيران قريباً مجدداً.. أهالي الموقوفين الاسلاميين يعتصمون في طرابلس بالصورة: اعتصام  لموظفي "سعودي أوجيه" في طرابلس