الجمعة 26 نيسان 2019م , الساعة 06:37 مساءاً بتوقيت بيروت

إتصل بنا أعلن معنا عن آسيا أخبار الرئيسية

آخر الأخبار :



بعد القطيعة الجنبلاطية أيعقل أن تقاطع الحكومة بعضها

كتب مراسل آسيا _ بيروت

2019.04.08 12:17
Facebook Share
طباعة

 لبنان في غنى عن تجاذبات سياسية بين الأفرقاء لأن تلك الخلافات تتحول من سياسية إلى طائفية بلمح البصر، والاستحقاقات التي تنتظر يواجهها لبنان أكبر من أي تفاصيل أخرى وفق رأي متابعين.


يأتي هذا الكلام على خلفية التوتر أو ما أسماها البعض بـ "القطيعة الجنبلاطية لحزب الله" على خلفية على خلفيّة قرار مخالف للقانون أصدره وزير الصناعة وائل أبو فاعور، ألغى فيه قرار سلفه الوزير حسين الحاج حسن بإعطاء ترخيص لمجمع صناعي في جبال عين دارة.


البيك غرد على حسابه الشخصي في تويتر قائلاً : ستبقى مياهنا عذبة طاهرة تنبع من تلك العين المقدّسة، في إشارة منه إلى حرصه على مياه نبع عين الصفا، التي تنبع من جبال عين دارة.


تحولت القضية إلى خلاف أخلاقي وإرث كبير، فيما يسوق البعض لمعلومات لم يتم التأكد من صحتها بأن صاحب رخصة المجمّع الصناعي تم الطلب منه تعبئة أكياس ترابة الأرز المنوي التي تُصنع تصنيعها في مجمع عين دارة، بترابة من معمل سبلين الذي يملكه جنبلاط والذي يورد منه إلى سورية.


يقول أحد المهتمين بالموضوع: لم تكن الخلافات بين الأفرقاء اللبنانيين على مصلحة لبنان و شعبه، بل على مصالحهم الشخصية والعائلية أولاً ثم الحزبية ثانياً "بحسب تعبيرهم".


في حين أدلى آخر على الفيسبوك بوس برأيه حول الموضوع بالقول " حلال عالشاطر" كل من يفوز بوزارة يسعى للاستفادة منها شخصياً وحزبياً وطائفياً قدر الإمكان، أليس نظامنا في لبنان طائفياً؟ فلم يستغرب الرأي العام من قيام جنبلاط أو غيره باستثمار الوزارة للمصالح الشخصية والحزبية أولاً؟ ألا تقوم باقي القوى السياسية بذات العملية ؟


بينما تمنى ناشطون عبر تغريدات لهم على تويتر بأن لا يتطور الخلاف بين الاشتراكي وحزب الله أكثر من ذلك، لقد وصل حد استخدام كلمة القطيعة، إن فعلتها باقي الأحزاب فهذا يعني بأن على الوزراء المنتمين مقاطعة بعضهم البعض ، بالتالي تقاطع الحكومة بعضها بعضاً فهل يُعقل هذا؟ وهل سيسمح العهد القوي والرئيس الحريري بذلك، لا سيما وأن كلاً من الرئيس عون والرئيس الحريري بل ومعهم الرئيس بري قد أكدوا بأن هذه الحكومة ستكون مميزة واستثنائية؟ بالتالي لم يتم العمل على إفشالها من خلال قطيعة هنا وهناك؟

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق:
* الاسم  
   البريد الالكتروني  
   العنوان  
* التعليق
* اكتب ناتج 9 + 3
 
الافتتاحية مع خضر عواركة المزيد ...   منبر آسيا المزيد ...   المراقب مع محمود عبد اللطيف المزيد ...   المجهر مع علي مخلوف المزيد ...   إقتصاد المزيد ...   رياضة المزيد ...  
شاهد المزيد
ألبوم الصور
خامنئي: العراق القوي مفيد جداً لإيران بالصور: هكذا أحيت بلدية القاع ذكرى "فجر الجرود" بالصور: البخاري يودع الحجاج في مطار بيروت روحاني: لا مفاوضات مع ترامب بعد تخليه عن الإتفاق النووي بالفيديو: كارثة بيئية تصيب بحيرة القرعون بالفيديو: ماقصة الاشكال في الشياح؟ اشتباكات بين عائلتي الجمل وجعفر في الهرمل الأسد: سأزور إيران قريباً مجدداً.. أهالي الموقوفين الاسلاميين يعتصمون في طرابلس بالصورة: اعتصام  لموظفي "سعودي أوجيه" في طرابلس