السبت 25 أيار 2019م , الساعة 01:58 صباحاً بتوقيت بيروت

إتصل بنا أعلن معنا عن آسيا أخبار الرئيسية

آخر الأخبار :



عن #حسام_مطر وعن علي عقيل خليل

خضر عواركة - وكالة انباء اسيا

2019.03.08 05:10
Facebook Share
طباعة

 أولا:
احترم كل مجتهد ومنهم حسام وعلي 

لكن علي ليس محترما حين احتال على الحالمين ومنحهم شهادات لا اساس لها من منظمة لا وجود لها.

وحسام ليس محترما حين يتمادى رغم تحذيره في تقديم نفسه خبيرا بامور ثبت أنه قاصر في فهمها وفي تحليلها ولا يملك قدرات عقلية ولا خبرة ولا موهبة الاستيعاب والتحليل فيما يخصها.

ليس لي اي مصلحة شخصية فيما أقول ولكن هو خوفي على مقاومة وشعب أضعف ما يملكانه هو الخبرة الدعائية في مواجهة الأميركيين.

وأخطر ما يواجههم أعتبار صاحب محاولات فاشلة خبيرا يأخذون برأيه.

لذا حين يقدم حسام مطر نفسه خبيرا في شؤون اميركا كما حين يقدم نفسه خبيرا بشؤون الحرب الناعمة فلا يحضرني سوى الرعب من وجود أمثاله في موقع مسؤولية عن قيادة فصيل صواريخ فاتح ١١٠ لكنهم مدربون على قصف " ألار بي جي ٧"

من هو الأخطر برأيكم؟؟

مرض السرطان أم الادوية الفاسدة ؟؟

ومن الاخطر ؟

الدواء الفاسد بالمطلق أم دواء فاسد في مشفى امراض سرطانية موضوع قيد الاستعمال؟؟

حينما أتحدث عن موظف في مؤسسة تابعة للمقاومة اللبنانية هو حسام مطر الذي يبني لنفسه مصداقية في مجالين من أخطر المجالات هما تسويق نفسه خبيرا ب " الحرب الناعمة " و خبيرا في الشؤون "الأميركية " فانما اركز عليه دون غيره لأنه موظف داخل مؤسسة تقدم المشورة لقيادة حزب الله وجمهور المثقفين المقربين من المقاومة يصدقونه.

لذا الحديث عنه ليس فيه متعة لانه محمي من عصبية حزبية تملك قدرات هائلة ورغبة قاتلة في أن " تنتف " كل من يتعرض لواحد من موظفيها. لأن من عينه" نافذ" ونجاح حسام نجاح للنافذ وفشله فشل لعرابه.

لذا اعتبروا كلامي" أيها الحزبيين" تصويبا لكم ولحسام الذي يمكن اعتباره " صاحب محاولات" لا تزال فاشلة لكن من الأكيد أنه ليس خبيرا.

ولا تأخذنكم عصبية قريش وكفارها بل ابحثوا عن صحة ما أقوله:

١. هذا الشاب قضى سنوات للحصول على درجة الدكتوراه بالعلاقات الدولية وتأخر سنوات ليحصل عليها من براغ.


ليس في هذا ما يدينه ولكنه قضى سنوات دراسته في بيروت.

عادي...

٢. هذا حرمه من التواصل والتفاعل مع المجتمع الاكاديمي الاوروبي الغني بالخبرات لذا يمكن تفسير ابتعاده عن تخصصه وعدم اهتمامه بالكتابة او طرح نفسه خبيرا بالعلاقات الدولية فهو مقتنع انه فاشل فيها.

ثانيا:

هو يقدم نفسه خبيرا ب "الشؤون الاميركية" وما سمعته مرة يتحدث عن أميركا الا وارتكب اخطاء قاتلة في تحليل وفي معرفة المؤسسة الاميركية والخطير أنه يكتب تقاريرا ترفع للمكتب السياسي في حزب الله مع اخرين..تقارير تحلل السياسات الاميركية وتؤثر على قرارات قيادة حزب الله.

ثالثا:

نشر "مطر" كتابا ليبني لنفسه سمعة " خبير حرب ناعمة" والكتاب جهد دعائي لشخصه وتطبيل لحزب يعترف العدو انه فعال نفسيا هجوميا لسبب وحيد هو وجود السيد نصرالله وفعال بسبب الاعلام الحربي.

أما في المواجهة عامة فالحزب خسر مواجهتين عالميتين مع أميركا: 

خسر الشعب العربي بعدما اكتسحه اثر حرب تموز 

وخسر أهل السنة في كل العالم بعد الحرب السورية


ويعترف الصديق والعدو أن فعالية العدو أشد في الحرب الناعمة علينا من أي دفاع نملكه.


وما ثبات الجمهور الموالي للمقاومة بدليل نجاح بل هو ببركة ثلاثة:

عمليات المقاومة التي حررت لبنان وفيديوهاتها

عاشوراء 

ونصرالله


نفسيا اضحت عاشوراء ساحة مشتركة مع الاميركيين عبر الشيرازية.

أميركا تجاور حزب الله وتشاركه في احياء عاشوراء عبر عملاء من الشيرازية.

نسيتم رسول الحرب الأميركية الناعمة " عبد الحميد المهاجر " في النبطية الذين تهجم على المقاومين ؟؟

ولكم مع هكذا اختراق في الحرب الناعمة أن تفهموا حجم الفارق بيننا وبين أميركا في القدرات.

لذا يؤخرنا خبراء مزيفون لا يملكون خبرة ولا قدرة عقلية على اكتسابها.

دفاعنا قاصر وبعيد عن مواجهة الأميركيين بُعد مليار سنة ضوئية طالما نبني دفاعنا على نفس الادوات التي خسرنا بها الحرب على عقول وقلوب العرب واللبنانيين السنة .

حزب الله خسر ثلاثة أرباع شيعة العراق وأميركا كسبتهم. 

فما بالكم ونحن دفاعا هكذا بحديث عن خوض حرب نفسية هجومية مع الاميركيين.

الكتاب حكواتي ليس فيه رصد لقوة الاميركيين دعائيا ولا فيه رصد لقوتهم داخل شعبنا ولا فيه حلول مستنبطة من واقعنا لمجابهة الاميركيين.

ليتسلى به من يشاء لكنه ليس رصيدا يثبت خبرة من لا خبرة له ولا قدرات لديه ولا عقل ولا موهبة في هذا المجال المعقد.

الطلاقة أمام الشاشات موهبة ...

ببغائية عرض نشرات التوجيه السياسي الحزبي امام الكاميرات تحول حتى الأغبياء نجوما.

لكنها لا تمثل شهادة خبرة.

لذا حذار من اعتبار اراء هذا الشخص خبرة..

هو أشبه بعلي عقيل خليل حين رشح نفسه للرئاسة وحسام هو علي عقيل خليل البحث والخبرة في شؤون أميركا والحرب الناعمة.

اللهم اني قد بلغت..

اللهم فاشهد.

 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق:
* الاسم  
   البريد الالكتروني  
   العنوان  
* التعليق
* اكتب ناتج 1 + 5
 
الافتتاحية مع خضر عواركة المزيد ...   منبر آسيا المزيد ...   المراقب مع محمود عبد اللطيف المزيد ...   المجهر مع علي مخلوف المزيد ...   إقتصاد المزيد ...   رياضة المزيد ...  
شاهد المزيد
ألبوم الصور
خامنئي: العراق القوي مفيد جداً لإيران بالصور: هكذا أحيت بلدية القاع ذكرى "فجر الجرود" بالصور: البخاري يودع الحجاج في مطار بيروت روحاني: لا مفاوضات مع ترامب بعد تخليه عن الإتفاق النووي بالفيديو: كارثة بيئية تصيب بحيرة القرعون بالفيديو: ماقصة الاشكال في الشياح؟ اشتباكات بين عائلتي الجمل وجعفر في الهرمل الأسد: سأزور إيران قريباً مجدداً.. أهالي الموقوفين الاسلاميين يعتصمون في طرابلس بالصورة: اعتصام  لموظفي "سعودي أوجيه" في طرابلس