الخميس 13 كانون الأول 2018م , الساعة 10:47 صباحاً بتوقيت بيروت

إتصل بنا أعلن معنا عن آسيا أخبار الرئيسية

آخر الأخبار :



برسم الأجهزة الأمنيّة: إعلام لبنان يُقاتل مع العدوّ الإسرائيليّ

خضر عواركة _ آسيا نيوز

2018.12.05 08:01
Facebook Share
طباعة

 

كشفت مصادر صحفيّة في واشنطن عن الخلفيّاتِ الخاصّة بفضيحة خوضِ بعض الفضائيّات والمواقع والإعلاميّين الحربَ الإسرائيليّة الدّعائيّة جنباً إلى جنبٍ مع جيش العدوِّ.


وقال صحفيّون: "إنّ عمليّة درع الشّمال هي في الأساس عملٌ دعائيٌّ تُشارك فيه واشنطن من خلال علاقاتها الوثيقة بقوى سياسيّةٍ لبنانيّةٍ سَخّرت وسائلَ إعلاميّةً تملكها للقتال دعائيّاً ضدّ حزب الله"


وتُتابع المصادر الصحفيّة فتقول:


"إنّ شركة علاقاتٍ عامّةٍ تُدعى " انتربرايز تي سي أل انترناشيونال" يملكها أميركيّون - إسرائيليّون عقدت سلسلة اتفاقيّاتٍ دعائيّةٍ مع فضائيّاتٍ لبنانيّةٍ وكذا مع ثلاث شركات علاقاتٍ عامّةٍ يملكها إعلاميّون لبنانيّون والهدف هو حشْدُ طاقاتٍ إعلاميّةٍ لبنانيّةٍ كبرى لمساندة العمليّة الإسرائيليّة الجارية عند الحدود وهذه العمليّة هي جواب نتن ياهو على سؤال لجون بولتون:


" لماذا لا تقصفون لبنان؟؟


نتن ياهو: لأنّ مضّادات صواريخنا غير فعّالةٍ وجبهتنا الدّاخلية لن تكون بمأمنٍ"


بولتون:


لماذا لا تشنّون حرباً دعائيّةً ومعكم أغلبيّة الوسط الإعلاميّ اللبنانيّ!!!


إذاّ هي " حربٌ دعائيّةٌ اسرائيليّة من منابر إعلاميّةٍ لبنانيّةٍ "


ويُؤكّد المتحدّثون الذين كشفوا هذا الأمر تفاخراً بأصدقاء إسرائيل: "إنّ جون بولتون مستشار الأمن القوميّ تولّى شخصيّاً الاتّصال والتّنسيق بين الشّركة الأميركيّة الإسرائيليّة ولبنانيّين يملكون فضائيّات ومالكي الشّركة الخاصّة بالعلاقات العامّة الذين تولّوا مهمة التّرويج للخطاب والتّهويل الإسرائيليّ بغية فضْحِ حزب الله أمام الشّعب الّلبنانيّ بوصفه الجهة التي تُخالف القرار ١٧٠١ والذي ينصّ على وقف الأنشطة العسكريّة وسحْبِ أسلحته ومقاتليه من جنوبي نهر الليطاني" .


من هي تلك الشّركات الّلبنانية المُتعاونة؟


وكم قبضت من الشّركة الأميركيّة الإسرائيليّة ؟


وهل كان تعاونها مع العدو سرّياً؟؟


هذا الأمر واضحٌ بأن مهمّة تثبيت الدّلائل عمل قضائيٌّ أمنيّ بحتٌ.


الأمر يُشكّل فضيحةً وطنيّةً فأين أجهزة الأمن؟


وهل سيُرسل الأمن آليّاته لاعتقال المتعاونين مع العدوّ؟؟


أم أنّ الأمر أكبر من قدرات الأجهزة كون العدو يتعاون مع الأميركيّين ولا أحد في لبنان يجرؤ على إغضاب أميركا من الرّسميّين؟؟


هؤلاء الذين يُريدون من المقاومة تسليم سلاحها للدّولة في حين أنّ أجهزة أمننا تخشى ملاحقة عملاء شبهِ علنيّين كي لا تغضب أميركا أين هم ممّا حصل أمس ويُتوقّع له أن يستمرّ لأسابيع؟؟


و ما بالكم لو غزتنا إسرائيل هل ستجرؤ تلك الأجهزة على صدّ العدوان وإغضاب أميركا؟؟


الدّفاع عن لبنان بوجه اجتياحٍ اسرائيليٍّ كيف سيكون مهمّة دولةٍ أجهزتها تخاف اعتقالَ عملاء علنيّين؟؟


بكلّ الأحوال الأمر فرصة للدّولة وأجهزتها لتُثبِت أنّها دولة تحاسب الخونة الذين يُسخّرون قنواتهم ومواقعهم وعلاقاتهم لمساندة العدو.


وقد عرُف من الإعلاميين المتعاونين مع العدو:


١.فضائيّة يتنازع على ملكيتها طرفان


٢.فضائيّة تهتمّ جداً " بالكواليتي"


٣. فضائيّة لم يعد يشاهدها سوى مالكها والتكفيريّون وهي لا مستقبلَ لها وشارفت على الإفلاس.


٤. شركة علاقاتٍ عامّة لسيّدة من الإعلاميّات لديها حظٌّ للتّعيين وزيرةً.


٥. سيّدة مطلّقة نجحت في انتخابات معيّنة وهي انتقلت من ولاءٍ حزبيّ إلى ولاءٍ حزبيٍّ تحت مظلّة الأميركيّين وهي جاسوسة لكن لديها شهرةٌ وحصانةٌ.


٦. اللحدي الشهير الذي سأل زوجته قبل اقتحام مقرٍّ رسميٍّ.


والكثير من المواقع الإلكترونية التي تلقّت دفعاتٍ ماليّةً لإعادة نشر تصريحاتٍ إسرائيليّةٍ تبنّتها حرفياّ.


فهل سيُلاحِق القضاءُ هؤلاء؟؟

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق:
* الاسم  
   البريد الالكتروني  
   العنوان  
* التعليق
* اكتب ناتج 5 + 10
 
منبر آسيا المزيد ...   ثقافة وفن المزيد ...   إقتصاد المزيد ...   رياضة المزيد ...   صحة وجمال المزيد ...  
شاهد المزيد
ألبوم الصور
خامنئي: العراق القوي مفيد جداً لإيران بالصور: هكذا أحيت بلدية القاع ذكرى "فجر الجرود" بالصور: البخاري يودع الحجاج في مطار بيروت روحاني: لا مفاوضات مع ترامب بعد تخليه عن الإتفاق النووي بالفيديو: كارثة بيئية تصيب بحيرة القرعون بالفيديو: ماقصة الاشكال في الشياح؟ اشتباكات بين عائلتي الجمل وجعفر في الهرمل الأسد: سأزور إيران قريباً مجدداً.. أهالي الموقوفين الاسلاميين يعتصمون في طرابلس بالصورة: اعتصام  لموظفي "سعودي أوجيه" في طرابلس